قمة كريت على طاولة وزراء خارجية مصر وقبرص واليونان

15 سبتمبر 2018
+ الخط -

استقبل وزير الخارجية المصري، سامح شكري، مساء الجمعة، وزير خارجية اليونان، نيكوس كوتزياس، ووزير خارجية قبرص، نيكوس خريستوذوليديس، لبحث استعدادات القمة المقررة في جزيرة كريت اليونانية بين الدول الثلاث خلال العام الجاري.

وصرح المتحدث باسم الخارجية المصرية، أحمد أبو زيد، أن اللقاء يأتي في إطار حرص الوزراء الثلاثة على التشاور المستمر والتنسيق، تعزيزاً لعلاقات الصداقة القوية القائمة بين مصر وقبرص واليونان، التي باتت تمثل أساساً استراتيجياً مهماً وراسخاً في المنطقة، على حد تعبيره.

وأضاف أبو زيد أن "اللقاء استعرض آليات تنفيذ مشروعات التعاون المشتركة في إطار آلية التعاون الثلاثي، وعلى رأسها مشروع الربط الكهربائي بين القارتين الأفريقية والأوروبية عبر الدول الثلاث، والتعاون في مجال الطاقة على ضوء الاكتشافات الهيدروكربونية الأخيرة في منطقة شرق المتوسط، وما تمثله من أهمية استراتيجية".

وأشار كذلك إلى تناول لقاء الوزراء الثلاثة "سبل التعاون، وتبادل الخبرات، في مجالات زراعة الزيتون، والمصايد السمكية، والصناعات المرتبطة بها، إلى جانب التعاون في مجال تكنولوجيا المعلومات".

وحسب البيان، فإن وزير الخارجية المصري شدّد على الأولوية المتقدمة التي توليها بلاده للعلاقات الاستراتيجية مع أثينا ونيقوسيا، في حين أعرب وزيرا خارجية اليونان وقبرص عن تقديرهما لأطر التعاون الثلاثي القائم، وتطلعهما إلى تعزيزها والارتقاء بها، لا سيما بشأن تطوير العلاقات الاقتصادية، وما يتناسب مع طبيعة ومستوى التقارب السياسي بين الدول الثلاث.

وشهد اللقاء استعراضاً لمختلف المستجدات الإقليمية في جنوب وشرق المتوسط، وسبل تعزيز التشاور، وتبادل الرؤى، دعماً لاستقرار وأمن المنطقة، إذ أعرب الوزراء الثلاثة عن تقديرهم لحجم التنسيق القائم في مختلف المحافل الإقليمية والدولية، وحرصهم على استمراره على النسق ذاته خلال المرحلة المقبلة، وفقاً للبيان الصادر عن الخارجية المصرية.