قطط وأرانب وشيرلوك هولمز... باجتماع مجلس الأمن حول سكريبال

قطط وأرانب وشيرلوك هولمز... باجتماع مجلس الأمن حول سكريبال

06 ابريل 2018
الصورة
استعان السفير الروسي بكتاب "أليس في بلاد العجائب" (تويتر)
+ الخط -
بينما تدور حرب دبلوماسية باردة بين بريطانيا وروسيا، على خلفية قضية تسمم العميل الروسي المزدوج السابق سيرغي سكريبال، شهد اجتماع مجلس الأمن، الخميس، جدلاً من نوع آخر، حضر فيه حديث عن القطط وأرنب "أليس في بلاد العجائب" وحتى شيرلوك هولمز.

وخلال دفاعه إزاء اتهام بلاده بالوقوف وراء تسميم سكريبال، لجأ السفير الروسي فاسيلي نيبينزيا، خلال اجتماع لمجلس الأمن، إلى الاستعانة بمقاطع من قصص خيالية، قائلاً "نحن في مسرح العبث"، مديناً الاتهامات "بلا أدلة" الموجهة إلى موسكو.

وبعد أيام من تسميم سيرغي سكريبال، وابنته يوليا، في الرابع من مارس/آذار في سالزبري، جنوب غربي إنكلترا، وجّهت رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي، أصابع الاتهام إلى موسكو التي نفت أي علاقة لها بالحادثة.

وقالت بريطانيا إنّ المادة السامة، التي تعرّض لها أيضاً شرطي بريطاني في الموقع، هي غاز الأعصاب القاتل "نوفيتشوك" الذي كان الجيش السوفييتي أوّل من طوره.

وأمام نظرائه الذين كانوا يتابعون بدهشة، طرح السفير الروسي عدداً من الأسئلة على السفيرة البريطانية كارين بيرس، بينها "ماذا حصل لقطط عائلة سكريبال التي كانت تعيش في بيتها"، الذي قالت لندن إنّه كان ملوّثاً بالسم.

وأضاف، وفق ما أوردت وكالة "فرانس برس": "كانت هناك قطتان وفئران؟ ماذا حصل لهذه الحيوانات؟ لماذا لا يتحدّث عنها أحد؟ مصيرها أيضاً يشكّل عنصراً مهماً في الأدلة".

وتابع أنّ كل هذه القضية قد لا تكون سوى "استفزاز كبير من استخبارات بعض الدول"، التي رفض ذكرها.

وجاءت تصريحات نيبينزيا خلال اجتماع لمجلس الأمن في نيويورك، طلبت روسيا عقده لمناقشة رسالة مقدمة من ماي، حول اتهام بلادها لروسيا بشأن قضية تسميم سكريبال وابنته على الأراضي البريطانية، والتي تسببت في أزمة دبلوماسية حادة، شهدت عمليات طرد متبادلة لعشرات الدبلوماسيين، بين روسيا ودول غربية عديدة، من بينها الولايات المتحدة.

وقال نيبينزيا، في مستهل الجلسة، إنّ "هناك الكثير من التساؤلات حول المادة الكيميائية المستخدمة التي يُدّعى أنها من روسيا. والنتائج المخبرية من المختبر البريطاني أثبتت، بحسب مدير المختبر البريطاني، أن غاز الأعصاب الذي تم استخدامه لا يمكن أن يجزم بأنه من روسيا".

وأقرّ المختبر البريطاني "بورتون داون"، الذي قام بتحليل المادة المستخدمة في تسميم الجاسوس السابق في إنكلترا، الثلاثاء، بأنّه لا يملك دليلاً على أنّ هذه المادة مصدرها روسيا.

بيد أنّ الحكومة البريطانية حاولت استدراك الوضع، من خلال التأكيد على أنّ معلوماتها لا تقتصر على التحاليل المخبرية، التي بطبيعتها لن تحدد مصدر المادة، بل أيضاً على معلومات استخبارية سرية كانت قد شاركتها مع الدول التي وقفت إلى جانبها في حملة طرد الدبلوماسيين الروس.

ما علاقة حيوانات سكريبال؟

وجاء حديث السفير الروسي بعدما نقلت صحيفة "ميرور" البريطانية، عن وزارة البيئة قولها إنّ اثنين من الخنازير الغينية العائدة لسكريبال نفقا عطشا في بيته، خلال غيابه في المستشفى، وعثر على قط من قططه في حالة يرثى لها.

وتم حرق جميع الحيوانات الثلاثة بعد موتها، بحسب الصحيفة، خشية من أن تكون قد تنشقت السم الذي تم تسميم صاحبها به.


ووجهت السفارة الروسية بلندن، مساء الخميس، طلبا رسميا إلى وزارة الخارجية البريطانية، لتقديم معلومات عن حالة الحيوانات الأليفة التي يملكها سكريبال، وهي اثنان من القطط واثنان من الخنازير الغينية.

ووفقاً للسفارة، فإنّ معرفة مصير الحيوانات أمر مهم في سياق التحقيق المستمر، من أجل التوصل لفهم أفضل لما حدث لسيرغي وابنته يوليا سكريبال، ومن المهم معرفة ما إذا كانت هذه الحيوانات تعاني أيضاً من التسمم الكيميائي.


ولم يتمكّن الأطباء البيطريون من الوصول إلى منزل سكريبال لعدة أيام، بعد حادثة تسممه يوم 4 مارس/آذار الماضي، وعندما تمكنوا من الدخول وجدوا الخنزيرين الغينيين نافقين بالفعل بسبب العطش، حسبما قال ممثل وزارة البيئة البريطانية للصحيفة.

وتم العثور على القط الفارسي الأسود، واسمه "ناش فان دراك"، في حالة توتر شديد، وتم نقله إلى مختبر "بورتون داون" الكيميائي، لاختبار ما إذا كان قد أُصيب بالتسمم، لكن الحيوان عانى كثيراً ما اضطر إلى إدخاله في غيبوبة اصطناعية.

وتم حرق جميع الحيوانات الثلاثة خوفاً من أن تكون قد تسممت بسم "نوفيتشوك" الذي تقول السلطات البريطانية إنّه تم تسميم سكريبال به.

وقالت فيكتوريا، ابنة أخت سيرغي سكريبال، إنّ الجيران رأوا إحدى القطط تهرب من المنزل بعد تسميم خالها.

أليس في بلاد العجائب Vs. شيرلوك هولمز

وفي نهاية اجتماع مجلس الأمن، طلب السفير الروسي أن يتحدّث مجدداً، ليتلو هذه المرة بالإنكليزية مقطعاً من كتاب "أليس في بلاد العجائب" يتحدّث عن غياب الأدلة. وأبطال هذا المقطع هم "أرنب أبيض" و"ملك" و"ملكة".

لكن أمام الصحافيين، فضّلت السفيرة البريطانية أن ترد على السفير الروسي بطريقته، مستعينة هي الأخرى بقصة جاسوسية، فسخرت من ميل نيبينزيا إلى الإشارة في أغلب الأحيان إلى شيرلوك هولمز.

وقالت إنّ "السماح لعلماء روس بالتحقيق في ملف هم منفذو الجريمة المرجحون فيه.. يشبه قيام سكوتلنديارد (الشرطة البريطانية) بدعوة البروفسور موريارتي إلى المشاركة في تحقيقاتها". وموريارتي هو العدو اللدود لشيرلوك هولمز.

ورفضت منظمة حظر الأسلحة الكيميائية، الأربعاء، طلباً روسياً لإجراء تحقيق مشترك مع بريطانيا حول تسميم العميل المزدوج.

وكان المحققون البريطانيون قد أعلنوا أنّ الجاسوس السابق وابنته، اللذين لا يزالان في المستشفى بإنكلترا، أُصيبا للمرة الأولى بغاز الأعصاب في منزل سكريبال.

يُذكر أنّ السلطات الروسية سجنت سكريبال بعد إدانته بالخيانة، لبيعه أسراراً روسية إلى بريطانيا، إلا أنّها أفرجت عنه وسلمته إلى بريطانيا حيث أدرج اسمه في إطار صفقة تبادل جواسيس في 2010، وقد استقر بعد ذلك في مدينة سالزبري، جنوبي إنكلترا.

المساهمون