قطر تواصل استعداداتها للمونديال...افتتاح طريق الخور بتكلفة ملياري دولار

15 ابريل 2019
الصورة
الطريق يسهل الوصول لاستادي لوسيل والبيت (هيئة الأشغال العامة)

افتتح رئيس مجلس الوزراء القطري، وزير الداخلية، الشيخ عبد الله بن ناصر آل ثاني اليوم الإثنين، طريق الخور الساحلي، ويتكون من خمسة مسارات في كل اتجاه بطول 33 كيلومترا ويتضمن عشرة تقاطعات افتتح ثلاثة منها بشكل كامل، وثمانية جسور و22 نفقا ويتكامل مع شبكة المترو ليربط بين مناطق الشمال ومدينة الدوحة ويسهل الوصول إلى استادي لوسيل والبيت.

ويمثل المشروع ثمرة تعاون مشترك بين قطر وتركيا، وبلغت تكلفة عقد مشروع إنشاء خط الخور السريع الإجمالية زهاء 7 مليارات و600 مليون ريال، (نحو ملياري دولار).

ويمتد الطريق الجديد من جنوب نادي الغولف وصولاً إلى استاد البيت الذي يجري تشييده في مدخل مدينة الخور لاستضافة مباريات كأس العالم 2022.

ويشمل المشروع إنشاء طريق متطور يوفر خمسة مسارات للسيارات في كل اتجاه، إلى جانب إنشاء عشرة تقاطعات متعددة المستويات تضمن تحقيق الانسيابية المرورية المطلوبة، فضلاً عن توفير مسارين منفصلين على امتداد الطريق، الأول منهما أولمبي ويخصص لسباقات الدراجات الهوائية، أما الآخر فهو مشترك بين الدراجات والمشاة.


كما يتضمن المشروع 12 جسراً ومعبراً علويا تمثل حلولاً مرورية أمام قائدي المركبات الراغبين في التنقل بين مدن الدوحة ولوسيل والخور واستخدام الملاعب الأولمبية الجديدة التي تستضيف الأحداث الرياضية العالمية.

كانت هيئة الأشغال العامة "أشغال" قد أعلنت عن بدء تنفيذ مشروع طريق الخور السريع، في 11 أكتوبر/ تشرين الأول عام 2017، ويشمل إنشاء طريق متطور بخمسة مسارات في كل اتجاه، وإنشاء عشرة تقاطعات متعددة المستويات ومسار سريع للدراجات الهوائية على امتداد المشروع بالإضافة إلى مسار آخر مشترك للمشاة والدراجات الهوائية.


ويتميز الطريق بتوفير جزيرة وسطى للخط الأحمر لخط سكك الحديد القطرية "الريل" والذي من المقرر أن يربط الخور بالدوحة في محطتين رئيسيتين، إلى جانب توفير مضمار أولمبي للدراجات الهوائية بطول 34 كيلومترا على جانب الطريق وإقامة مسارات مشتركة للمشاة والدراجات الهوائية بطول 33 كيلومترا على الجانب الآخر من الطريق، وإنشاء 42 نفقاً للمشاة والدراجات الهوائية.

يعتبر الطريق حلقة وصل رئيسية لعدد من ملاعب كأس العالم، إذ يتصل مباشرة بكل من استاد لوسيل واستاد البيت بالخور، كما يسهل الوصول إلى استاد الريان من خلال اتصال الطريق بالطريق المداري، ومجمع رياضات لوسيل ونادي الدوحة للغولف.

وقالت هيئة الأشغال العامة "أشغال" افتتاح الطريق الرئيسي وثلاثة تقاطعات بطريق الخور يأتي قبل موعده المقرر بنحو عام.

يشار إلى أنه خلال فبراير/ شباط الماضي، افتتحت قطر طريق المجد كمحورٍ مروريٍ مهم يربط مناطق الجنوب بمناطق الشمال وغرب ووسط وشرق البلاد، ويمتد بطول 130 كيلومترا من طريق مسيعيد، وصولا إلى طريق راس لفان ويتميز بكونه طريقاً سريعاً يتألف من سبعة مسارات في كل اتجاه.

ويضم الطريق 18 تقاطعاً ويخدم نحو 30 منطقة سكنية. وفي 24 فبراير واحتفالاً بعيد الكويت الوطني الثامن والخمسين، دشنت قطر طريقاً حمل اسم "محور صباح الأحمد" أمير الكويت، وهو محور مواز لطريق 22 فبراير.

تعليق: