قطر تطالب منظمة التجارة العالمية بإصدار حكم بشأن شكوى ضد السعودية

20 نوفمبر 2018
الصورة
مقر منظمة التجارة العالمية في جنيف (فرانس برس)
أعلنت منظمة التجارة العالمية، اليوم الإثنين، أن دولة قطر صعّدت نزاعاً مع السعودية في المنظمة، بطلب لإصدار حكم بخصوص شكواها من أن المملكة انتهكت حقوقها للملكية الفكرية بقرصنتها شبكة "بي.إن".

وقالت وكالة "رويترز" إن الإعلان، وهو أحدث إشعار قطري لمنظمة التجارة العالمية بتاريخ 9 نوفمبر/ تشرين الثاني الجاري، ونُشر اليوم الاثنين، أظهر أن السعودية رفضت الاجتماع مع مسؤولين قطريين لمحاولة حل النزاع، وفقا لما تقتضيه قواعد المنظمة.





وكانت دولة قطر قد أعلنت مطلع أكتوبر/ تشرين الأول الماضي البدء باتخاذ الإجراءات اللازمة لرفع دعوى قضائية جديدة لدى جهاز تسوية النزاعات التابع لمنظمة التجارة العالمية، ضّد انتهاكات السعودية لحقوق الملكية الفكرية العائدة لمواطنين قطريين وهيئات قطرية، مؤكدة أن هذه الانتهاكات تعد مخالفة صريحة للاتفاقيات الدولية ذات الصلة بحقوق الملكية الفكرية.

كما أعلنت مجموعة "بي إن" القطرية، حينها، أنها أطلقت "تحكيماً دولياً استثمارياً" ضد السعودية بقيمة مليار دولار، للتعويض عن تعرض بث قنواتها الرياضية لما وصفته بأنه "أكبر عملية قرصنة".

وأوضحت وزارة الاقتصاد والتجارة، أن مكتب دولة قطر لدى منظمة التجارة في جنيف، ووفقاً للمادّة الرابعة من التفاهم المعني بتسوية النزاعات في المنظمة، قام بتقديم طلب المشاورات الرسمية، الذي تضمّن جميع المخالفات التي ارتكبتها السعودية بحق دولة قطر، وفقاً لاتفاقية منظمة التجارة العالمية المعنية بجوانب الملكية الفكرية ذات الصلة بالتجارة (اتفاق تريبس) واتفاقية (برن) بشأن حماية المصنفات الأدبية والفنية.


(رويترز، العربي الجديد)