قطر تصرف مساعدات نقدية لـ170 ألف أسرة في غزة

06 سبتمبر 2020
الصورة
تضرر القدرات الشرائية للمواطنين بسبب تداعيات كورونا (عبد الحكيم أبو رياش)
+ الخط -

أعلن رئيس اللجنة القطرية لإعادة إعمار غزة محمد العمادي، اليوم الأحد، أن اللجنة، وبالتعاون مع صندوق قطر للتنمية، ستبدأ صرف المساعدات النقدية للأسر المتعففة في قطاع غزة يوم الثلاثاء المقبل.

وذكر العمادي، في بيان، أن اللجنة ستبدأ تسليم مساعداتها النقدية لـ100 ألف أسرة في محافظات القطاع، بواقع 100 دولار للأسرة الواحدة، ثم توزيع 100 دولار لـ70 ألف أسرة أخرى من العوائل المتضررة بسبب تفشي فيروس كورونا في القطاع والمسجلة ضمن كشوفات وزارة التنمية الاجتماعية.

وستتم عملية الصرف ضمن إجراءات الوقاية الصحية المعتمدة من قِبل وزارة الصحة الفلسطينية لمواجهة تفشي الفيروس، حفاظا على سلامة المستفيدين ولضمان التزامهم بإجراءات الوقاية والتعقيم والتباعد الاجتماعي.

وقال العمادي إن الجهات المعنية ستتبع إجراءات وقائية جديدة ومشددة خلال عملية توزيع المنحة القطرية، بشكلٍ يضمن تحقيق أعلى معايير الأمان والسلامة التامة للمستفيدين والعاملين في مراكز التوزيع، في ظل تفشي وانتشار  فيروس كورونا في قطاع غزة.

ولفت إلى أن عملية التوزيع ستتم بإشرافٍ كامل من طواقم اللجنة القطرية وبالتعاون مع الجهات المختصة في القطاع، وعلى رأسها وزارة التنمية الاجتماعية بغزة.

وأثرت جائحة كورونا وإجراءات الحد من انتشارها على العديد من فئات العمل، أبرزها عمال المياومة الذين يعتمدون على عملهم اليومي لتوفير لقمة عيشهم، ما أحدث إشكالية في إيفائهم بالمستلزمات المعيشية المطلوبة لأسرهم.

ويشهد قطاع غزة ارتفاعاً مستمراً في معدلات البطالة، حيث تصل النسبة في صفوف الشباب في القطاع إلى 68%، وفق بيانات الجهاز المركزي للإحصاء، في حين يعتمد أكثر من 80% من السكان على المساعدات الإغاثية المقدمة من الجهات الدولية والمانحة.

وتزداد حالات التعثر المالي في القطاع، بينما كانت الجهات القضائية قد استقبلت قبل ظهور جائحة كورونا 44 ألف قضية متعلقة بذمم مالية خلال العام الماضي 2019، مقابل 39 ألف قضية في 2018.

المساهمون