قطر تتحفّظ على قرار عربي بشأن "غصن الزيتون"

قطر تتحفّظ على قرار عربي بشأن "غصن الزيتون"

07 مارس 2018
+ الخط -

أبدت دولة قطر تحفّظها على قرار وزراء الخارجية العرب، اليوم الأربعاء، بشأن رفض عملية "غصن الزيتون" التركية في مدينة عفرين السورية، والتي قال الوزراء العرب إنها "تقوّض الحلول السياسية للأزمة السورية"، مجددين موقفهم من أن "الحل الوحيد للأزمة في سورية قائم على مشاركة جميع الأطراف السورية".

وأعلن وزراء الخارجية العرب، في ختام اجتماعهم التاسع والأربعين بعد المائة، في مقر الجامعة العربية بالقاهرة، دعم جهود الأمم المتحدة، وصولاً إلى تسوية سياسية للأزمة، ودعوة الجامعة للتعاون مع الأمم المتحدة لإنجاح المفاوضات التي تجري برعايتها، لإنهاء الصراع وإرساء السلم والاستقرار في سورية.

وأعرب الوزراء العرب عن "قلقهم الشديد" من تداعيات استمرار الأعمال العسكرية، والخروقات التي تشهدها اتفاقيات خفض التصعيد في بعض أنحاء سورية، داعين "الأطراف غير الملتزمة" إلى "التقيد بآلية تثبيت وقف إطلاق النار، والأعمال العدائية، في ضوء التصعيد العسكري المكثف، واستهداف المدنيين، والبنية الأساسية، والمنشآت الطبية بالغوطة الشرقية، في انتهاك جسيم للقانون الدولي".

من جهته، قال الأمين العام لجامعة الدول العربية، أحمد أبو الغيط، إن "الخطوة الأولى للحل هي الالتزام بقرار مجلس الأمن رقم 2401، بشأن وقف إطلاق النار في سورية لمدة ثلاثين يوماً"، مشيرا إلى أن "وقف إطلاق النار هو السبيل الوحيد لإنقاذ المدنيين المحاصرين من قبل قوات النظام السوري في مدينة الغوطة الشرقية".