قرار لوقف دعم السعودية باليمن يمر للتصويت النهائي بالكونغرس

مشروع قرار وقف دعم السعودية باليمن يمرّ نحو التصويت النهائي بمجلس الشيوخ

29 نوفمبر 2018
الصورة
انضمّ كثير من رفاق ترامب الجمهوريين إلى الديمقراطيين (Getty)
+ الخط -
صوّت مجلس الشيوخ الأميركي، يوم الأربعاء، لصالح إنهاء عقبة في طريق مشروع قرار بوقف الدعم العسكري الأميركي للتحالف بقيادة السعودية في حرب اليمن، وهو ما يمهد الطريق أمام تصويت نهائي محتمل على مشروع القرار خلال أيام.

وفي ما يبرز عدم رضا الحزبين الجمهوري والديمقراطي عن استجابة الرئيس دونالد ترامب للأزمة الإنسانية في اليمن، وقتل الصحافي السعودي جمال خاشقجي في القنصلية السعودية في إسطنبول، انضم كثير من رفاق ترامب الجمهوريين إلى الديمقراطيين لدعم الإجراء الذي حصل على موافقة 63 صوتًا مقابل 37، بحسب ما نقلت وكالة "رويترز".

وكان وزير الخارجية الأميركي، مايك بومبيو، قد قال، في تدوينة قبيل إدلائه بشهادته أمام لجنة تابعة لمجلس الشيوخ، إن "خفض مستوى العلاقات الأميركية مع السعودية سيكون خطأ فادحاً بالنسبة للأمن القومي الأميركي وحلفائنا"، موضحا أن "التخلي عن التحالف الأميركي السعودي، أو خفض مستواه، لن يحقق شيئًا في دفع الرياض نحو مسار أفضل في الداخل".

وأضاف أنه ووزير الدفاع جيمس ماتيس أوضحا أن "التوقيت سيئ لأي تشريع بمجلس الشيوخ بشأن السعودية"، مضيفاً: "نعتقد أن تمرير مشروع قانون كهذا سيضر الوضع باليمن وسيشجع الحوثيين على عدم الذهاب للمفاوضات".


من جهته، قال ماتيس لأعضاء في مجلس الشيوخ، خلال جلسة الإفادة المغلقة، إن السعودية تلعب دورًا جوهريًا في الحفاظ على الأمن بالشرق الأوسط، و"هو أمر لا يمكن إغفاله حتى في الوقت الذي تسعى فيه الولايات المتحدة لمحاسبة المسؤولين عن قتل خاشقجي".

وطبقاً لتصريحات أرسلت للصحافيين، قال وزير الدفاع الأميركي: "لا بد أن أشير إلى أننا نادرا ما نكون أحرارا للعمل مع شركاء لا تشوبهم شائبة... مصالحنا الأمنية لا يمكن إغفالها حتى ونحن نسعى للمحاسبة في ما وصفه الرئيس (دونالد) ترامب بالجريمة غير المقبولة والمروعة لقتل جمال خاشقجي".