قتيل بإطلاق نار في جامعة أميركيّة

قتيل بإطلاق نار في جامعة أميركيّة

06 يونيو 2014
الصورة
حزن بعد جريمة في إحدى جامعات كاليفورنيا(روبن بيك/فرانس برس/Getty)
+ الخط -

قُتل شخص وأصيب ثلاثة آخرون، يوم أمس الخميس، في حادثة إطلاق نار في جامعة "سياتل باسيفيك" في مدينة سياتل، شمال غرب الولايات المتحدة. وقال بيان صادر عن شرطة سياتل إن "إطلاق النار وقع في مبنى الهندسة والعلوم في الجامعة، وإن شخصاً يبلغ من العمر 20 عاماً توفي بعد نقله إلى المستشفى، في حين أصيب ثلاثة آخرون، بينهم فتاة إصابتها خطرة".

وقال المتحدث باسم الشرطة كريس فاولر إن "مطلق النار اعتقل بعدما فتح النار في بهو أحد المباني في الجامعة"، مضيفاً أنه "بدأ بتلقيم بندقيته بعدما أطلق النار على ثلاثة أشخاص، فهرع طالب كان يراقب المبنى ليتمكن من السيطرة عليه". وتابع "بعدما طرحه أرضاً، هجم عليه طلاب آخرون وتمكنوا من شل حركته إلى حين وصول الشرطة".  

وفي السياق، ندد رئيس بلدية المدينة أد موراي بـ"تفشي" أعمال العنف في المدينة بسبب الأسلحة النارية. وقال: "عاد عنف السلاح إلى سياتل مرة ثانية. ها نحن نشهد لحظة مأساوية بالنسبة لسياتل وللولايات المتحدة"، مضيفاً "اليوم كان يفترض أن يكون للاحتفال بمناسبة نهاية العام الدراسي، لكنه تحول إلى يوم حداد".   

وتأتي هذه الحادثة بعد أقل من أسبوعين على اطلاق رجل (22 عاماً) النار في حرم جامعة في سانتا باربرا في كاليفورنيا، ما أدى إلى مقتل ستة أشخاص، قبل أن يقدم على الانتحار.

وتجدر الإشارة إلى أن خمسة أشخاص كانوا قتلوا قبل عامين، في حادث إطلاق نار في مقهى في المنطقة الجامعية.