قتيلان في شجارين بالضفة الغربية في رمضان

قتيلان في شجارين وزيادة حوادث السير في رمضان بالضفة الغربية

29 مايو 2017
الصورة
استنفار الشرطة الفلسطينية لمنع الشجارات في رمضان (Getty)
+ الخط -
لقي شابان فلسطينيان مصرعهما خلال شجارين منفصلين، وقعا في مدينتي نابلس وقلقيلية شمال الضفة الغربية المحتلة، خلال الساعات الأربع والعشرين الماضية، فيما أصيب آخرون نتيجة الشجارين، أحدهم إصابته حرجة.

وأوضح المتحدث باسم الشرطة الفلسطينية، المقدم لؤي ارزيقات، لـ"العربي الجديد"، أن مواطنا فلسطينيا يبلغ من العمر 28 سنة، قتل مساء أمس الأحد، في شجار بمخيم عسكر للاجئين الفلسطينيين شرقي مدينة نابلس شمال الضفة، وأصيب خلال الشجار أربعة آخرون، نقلوا إلى المستشفى للعلاج، وإصاباتهم بين المتوسطة والخطيرة.

وقال ارزيقات إن مواطنا في السابعة والثلاثين من عمره لقي مصرعه ظهر اليوم، الإثنين، وأصيب آخر بجراح خطيرة إثر شجار وقع بينهما في مدينة قلقيلية شمالا، وأضاف أن "الشابين قاما بالاعتداء على بعضيهما بآلات حادة، أثناء وقوفهما بجانب مركبتيهما وسط المدينة".

وتحفظت الشرطة على جثمان المتوفى من قلقيلية لحين انتهاء الإجراءات، فيما سلمت جثمان الشاب الذي قتل في مخيم عسكر ليتم دفنه اليوم.

ولفت المتحدث باسم الشرطة إلى أن الأجهزة الأمنية توجهت إلى أماكن الحوادث لضبط الأجواء وحفظ الأمن، خوفا من ردود أفعال المواطنين خصوصا مع التوتر في شهر رمضان بسبب الصيام، واعتقلت كافة المشاركين في الشجارين، كما أن الشرطة تعمل الآن علىى حصر الاشتباه للوصول إلى المشتبه الرئيسي في عملية القتل، علما بأنه من بين المعتقلين.



وقال ارزيقات إن "ما توصلت إليه التحقيقات، حتى الآن، أن أسباب الشجارين بسيطة، وتضم تلاسنا بين طرفين، ثم اعتداء أدى لجريمتي القتل".

وحاول عدد من أهالي مخيم عسكر، ظهر اليوم، افتعال إشكاليات وخلق شجارات كردة فعل على مقتل أحد الشبان، إلا أن عناصر الشرطة المتواجدة منذ أمس، ضبطت هذه المحاولات وسيطرت عليها.

وفي سياق ذي صلة، أصيب 58 فلسطينيا بجروح، إثر سبعين حادث سير وقعت خلال الساعات الأربع والعشرين الماضية، في عدة مناطق متفرقة بالضفة الغربية المحتلة، وبلغ مجموع حوادث السير منذ بداية شهر رمضان المبارك نحو 100 حادث سير، أصيب خلالها 88 شخصا.

وأشار المتحدث باسم الشرطة إلى أنه في شهر رمضان ترتفع وتيرة الشجارات وحوادث السير، حيث تتجهز الشرطة وطواقم الإسعاف بشكل دائم، بالإضافة إلى التكثيف من الإرشادات والتوجيه للموطنين للتحلي بالصبر خلال شهر رمضان، للحد من الشجارات والحوادث.