قتلى بقصف جوي يصيب مركزاً للمهاجرين قرب العاصمة الليبية

عشرات القتلى والجرحى بقصف جوي لقوات حفتر يصيب مركزاً للمهاجرين قرب طرابلس

طرابلس
العربي الجديد
03 يوليو 2019
+ الخط -
قال مسؤول طبي إن ضربة جوية أصابت مركز احتجاز لمهاجرين غير شرعيين، معظمهم أفارقة، في ضاحية تاجوراء بالعاصمة الليبية طرابلس، في وقت متأخر يوم الثلاثاء، فأسفرت عن سقوط 40 قتيلا و80 مصابا.

وأظهرت صور نشرها مسؤولون ليبيون مهاجرين أفارقة يتلقون العلاج في مستشفى بعد الضربة.

وقال مالك مرسيط المتحدث باسم مركز الطب الميداني والدعم "حصيلة القتلى من حادثة القصف على مركز إيواء المهاجرين في تاجوراء بلغت 40 قتيلا و80 جريحا".

وقال مصور وكالة "فرانس برس" إنّه شاهد جثثاً ممدّدة على الأرض في مركز الاحتجاز وإنّ سيارات الإسعاف هرعت إلى المكان، مشيراً إلى أنّ مسؤولين عن مركز الاحتجاز أكّدوا أنّ الغارة شنّتها قوات المشير خليفة حفتر وأنّها أسفرت عن سقوط عشرات القتلى.
ونقلت وكالة "رويترز" عن مسؤول لم تسمه قوله إن ضربة جوية نفذت في وقت متأخر مساء  الثلاثاء وأصابت مركزاً لاحتجاز للمهاجرين في ضاحية تاجوراء بالعاصمة الليبية طرابلس.

وقال المسؤول الذي يعمل في إدارة مكافحة الهجرة غير المشروعة التي تدير المركز إن هناك خسائر في صفوف المهاجرين.

ذات صلة

الصورة
أحمد الدبوسي (العربي الجديد)

مجتمع

تشتهر مدينة طرابلس، شماليّ لبنان، بأكلة المغربية الشعبية، التي عادة ما تجذب المارّة، بل إن تناولها يُعَدّ طقساً للزوار. لكن اليوم، قلّ الإقبال على تناولها كثيراً بسبب الغلاء
الصورة
قصف إسرائيلي/ سورية

سياسة

بعد تقارير عن تحليق مكثف لطائرات الاحتلال فوق صيدا وبيروت وكسروان ساحلاً وجبلاً، ومرور صواريخ إسرائيلية فوق الأجواء اللبنانية، تعرضت مواقع للنظام السوري في محيط دمشق، ليلة الخميس/ الجمعة، لضربات.
الصورة
مصابان في انفجار عكار بمستشفى السلام في طرابلس (صلاح الأيوبي)

مجتمع

يضم مستشفى السلام في طرابلس عددا كبيرا من جرحى مجزرة انفجار خزان البنزين في بلدة التليل- عكار، والذين تم توزيعهم على عدد من مستشفيات المدينة، بالإضافة إلى جرحى نقلوا إلى مستشفى الجعيتاوي في بيروت.
الصورة
حكاية "بوند برازرز"

مجتمع

"بوند براذرز" نادٍ للدراجات النارية من الفئة الكلاسيكية، يربط أعضاءه اهتمامهم برياضة الدراجات النارية كما تربط بينهم علاقة أخوية. استعراضاتهم في مدينة مصراتة الليبية، وسيلة لإعطاء صورة مختلفة عن المدينة التي مزّقتها الحرب والانقسامات.