قبل فضيحة الميستايا..أبرز 4 أهداف رفض الحكام احتسابها!

قبل فضيحة الميستايا..أبرز 4 أهداف رفض الحكام احتسابها!

27 نوفمبر 2017
الصورة
هدف مونتاري يوفنتوس من أشهر هذه الحالات (يوتيوب)
+ الخط -
شهدت مباراة برشلونة وفالنسيا على ملعب الميستايا في الجولة الثالثة عشر من مسابقة الدوري الإسباني لكرة القدم فضيحة كبيرة، حين رفض الحكم احتساب هدف شرعي للنادي الكتالوني بعدما تجاوزت الكرة خط المرمى بشكل واضح، لكن هذه ليست المرة الأولى في التاريخ التي تشهد حدثاً كهذا.

بوفون ومونتاري
خلال مباراة ميلان ونظيره يوفنتوس في الدوري الإيطالي في عام 2012، انتهت القمة بالتعادل الإيجابي بهدف لمثله، لكن الحكم باولو تاليافينتو حرم حينها الروسونيري من هدفٍ شرعي، حين تابع سولي مونتاري كرة من زميله المدافع فيليب ميكسيس من مسافة قريبة على المرمى، لكن الحارس الإيطالي جيانلويجي بوفون خلصها بطريقة غريبة بالرغم من أنها تجاوزت الخط لكن الحكم رفض احتساب الهدف.

لامبارد وليمان
في بطولة كأس العالم 2010 التي جرت في جنوب أفريقيا، التقت ألمانيا بمنتخب إنكلترا في الدور الثاني، وحينها فازت الماكينات بأربعة أهداف لواحد، لكن الأمور كانت ستكون مغايرة لو أن الحكم الأوروغوياني خورخي لاريوندا احتسب الهدف الذي سجله لاعب الوسط فرانك لامبارد في شباك الحارس الألماني يانز ليمان بالرغم من أن الكرة تجاوزت بكامل محيطها خط المرمى.

بين مانشستر يونايتد وتوتنهام
اشتهر الحارس روي كارول خلال فترة تواجده في فريق مانشستر بين 2001 و2005 بفضل لقطة "الشبح" خلال مباراة توتنهام هوتسبر، حينها سدد اللاعب البرتغالي بدرو مينديز كرة من وسط الملعب، فحاول الحارس الإيرلندي الشمالي الإمساك بها، لكنه أفلتها بطريقة غريبة لتتجاوز الخط، إلا أن الحكم رفض احتسابها هدفا.

برشلونة وريال بيتيس
خلال مباراة في الجولة العشرين من مسابقة الدوري الإسباني لموسم 2016-2017، شهدت مباراة ريال بيتيس أمام نظيره برشلونة لقطة غريبة، حين اتجهت الكرة إلى داخل الشباك أمام أعين الجميع، إلا أن مدافع بيتيس عيسى ماندي خلصها من داخل المرمى لكن حكم المباراة رفض احتساب الهدف رغم شرعيته.

دلالات

المساهمون