قائد الجيش الباكستاني: مستعدون لمواجهة أي ظرف طارئ

19 مايو 2019

أكد قائد الجيش الباكستاني، الجنرال قمر جاويد باجوه، أن القوات المسلحة الباكستانية "مستعدة لمواجهة أي ظرف طارئ"، مؤكدا أن "الجيش يعي جيداً ما يواجهه من تحديات على الحدود".

وأوضح قمر جاويد باجوه، أثناء زيارته لمقاطعة شمال وزيرستان، أن "الجيش الباكستاني مستعد لمواجهة أي حالة طارئة على الحدود مع الهند وعلى الحدود مع أفغانستان".

وأكد مكتب العلاقات العامة في الجيش، في بيان له الأحد، أن جاويد باجوه أجرى زيارة لمواقع الجيش على الحدود مع أفغانستان، في مقاطعة شمال وزيرستان القبلية المحاذية للحدود الأفغانية، أمس السبت.

وذكر البيان أن "قائد الجيش الجنرال قمر جاويد باجوه شدد على أن القوات المسلحة مستعدة لاستئصال جذور المسلحين على الحدود الغربية مع أفغانستان، كما أنها مستعدة لمواجهة أي حالة طارئة على الحدود الشرقية مع الهند".

وأضاف البيان أن قائد الجيش اطلع على سير العمليات على الحدود الأفغانية الباكستانية، ونصب الأسلاك الشائكة، بهدف قطع الطريق على المسلحين.

كما أكد، في خطاب له هناك أمام جنود، أن "باكستان تسعى بكل ما أتيح لها من وسائل من أجل إنجاح جهود المصالحة الأفغانية وإحلال الأمن في أفغانستان، إذ أن أفغانستان الآمنة مصلحة للجميع".

تعليق: