في ليلة الأولمبيكو..ليفربول يدون اسمه في تاريخ الأبطال

في ليلة الأولمبيكو..ليفربول يدون اسمه في تاريخ الأبطال

03 مايو 2018
الصورة
ليفربول وصل إلى النهائي بأرقام جديدة (Getty)
+ الخط -
دخل نادي ليفربول الإنكليزي تاريخ مسابقة دوري أبطال أوروبا لكرة القدم، بعدما تأهل لنهائي المسابقة ليواجه ريال مدريد في اللقاء المقرر في 26 من الشهر الحالي في العاصمة الأوكرانية كييف، بعد تحقيقه العديد من الأرقام الجديدة.

أبطال الريدز نجحوا بكتابة أسمائهم بأحرف من ذهب في تاريخ البطولة، إذ تمكن ثلاثي هجوم الريدز (محمد صلاح، ماني، فيرمينو) من تحطيم الرقم القياسي لأكثر ثلاثي تهديفي في موسم واحد بتاريخ البطولة بـ 29 هدفاً، بعد أن كان مسجلا باسم ثلاثي مهاجمي ريال مدريد بيل ورونالدو وبنزيمة "بي بي سي" بـ 28 هدفاً 2013/2014.

ويعتبر مهاجم ليفربول السنغالي ساديو ماني هو أول لاعب يهز شباك روما على أرضه في دوري الأبطال لهذا الموسم ( باستثناء التصفيات) منذ فبراير 2016 ليصبح برصيده 9 أهداف حتى الآن، في حين سجل لاعب وسط الريدز الهولندي جورجينيو فينالدوم أول هدف له خارج أرضه في جميع المسابقات منذ انتقاله إلى الدوري الإنكليزي الممتاز في 2015/2016.



وبحسب موقع إحصاءات "إسكواكا" يعتبر نادي ليفربول أول فريق إنكليزي يصل إلى نهائي دوري أبطال أوروبا منذ فوز تشلسي باللقب على حساب نادي بايرن ميونخ بركلات الترجيح 4-3 2011/2012 في ملعب "اليانز أرينا" في ميونخ.

ونجح نادي الريدز بالوصول إلى النهائي للمرة الثامنة في تاريخه ليحلق عالياً في سماء الإنجازات كأكثر ناد إنكليزي يتأهل للنهائيات الأوروبية. فيما يعتبر تسجيل ستة أهداف فقط هو ما يفصل نجوم نادي ليفربول عن افتكاك الصدارة من نادي برشلونة الإسباني الذي سجل 45 هدفاً 1999/2000 خلال موسم واحد في بطولة دوري أبطال أوروبا.

وسيكون النجم العربي محمد صلاح أول لاعب مصري يشارك في نهائي دوري أبطال أوروبا، أما المدرب الألماني يورغن كلوب فسيخوض المباراة النهائية 11 في مسيرته كمدرب ضد منافسه ريال مدريد الذي يعرفه تماماً، خاصة وأنه قد واجهه 6 مرات وحقق 3 انتصارات وتعادلا وحيدا وهزيمتين، ويعتبر الألماني هو رابع مدرب يقود الريدز لنهائي دوري أبطال أوروبا.

(العربي الجديد)

المساهمون