في ذكرى التأسيس.. تعرّف إلى أبرز أساطير النادي الأهلي

في ذكرى التأسيس.. تعرّف إلى أبرز أساطير النادي الأهلي

26 ابريل 2020
الصورة
أساطير النادي الأهلي المصري (تويتر/Getty)
+ الخط -
هنّأ الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا" النادي الأهلي المصري وجماهيره، بمناسبة مرور 113 عاماً على تأسيس فريق "القلعة الحمراء"، الذي صال وجال في الملاعب المحلية والقارية والعالمية، وحقق العديد من البطولات والأمجاد. فيما مرّ على تاريخه كثير من أساطير الكرة المصرية.

وكتب الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا" في بيانه: "نتمنّى عاماً سعيداً لقلعة الأمجاد والبطولات. النادي الأهلي العريض تأسس في عام 1907، ونحن نتمنى المزيد من الألقاب لجماهير الشياطين الحمر، ودوام الفخر بأساطير كروية أمتعتنا وحفرت مكانها في تاريخ الكرة القدم. 113 سنة أهلي. 113 سنة أهلي إنجازات".

ويمتلك النادي الأهلي المصري 108 ألقاب رسمية في مختلف البطولات، سواء المحلية أو القارية. وتنقسم تلك البطولات إلى: 41 لقبا للدوري المصري، كان آخرها في موسم 2018/ 2019، و36 لقبا لكأس مصر، كان آخرها لقب موسم 2016/ 2017، و11 لقباً في كأس السوبر المصري، آخرها في عام 2018.

وعلى صعيد البطولات القارية، يمتلك الأهلي 19 لقباً أفريقياً، وتنقسم إلى: 8 ألقاب لدوري أبطال أفريقيا، آخرها في عام 2013، و4 ألقاب في بطولة كأس الكؤوس الأفريقية، ولقب وحيد في بطولة كأس الكونفدرالية الأفريقية جاء في عام 2014، و6 ألقاب في كأس السوبر الأفريقي، ولقب وحيد لبطولة الكأس الأفروآسيوية للأندية.

ومنذ عام 1907، مرّ على تاريخ النادي الأهلي المصري العديد من النجوم المميزين، أصحاب القوة البدنية الرهيبة، والمهارات الفنية الكبيرة الاستثنائية، وعلى رأسهم الأسطورة صالح سليم، الرئيس التاريخي لـ"القلعة الحمراء"، وسيد الضيظوي، ومختار التتش، الذي يحمل اسمه ملعب الفريق بمقره في الجزيرة.

وتعاقبت الأجيال في النادي الأهلي، لتصل إلى كوكبة من النجوم الذين أصبحوا فيما بعد أساطير، تعلقت بهم جماهير "الشياطين الحمر"، والمشجعون العرب والأفارقة، وعلى رأسهم الشيخ طه إسماعيل، ومحمود الخطيب؛ الرئيس الحالي، وطاهر أبو زيد (مارادونا النيل)، وثابت البطل، وإكرامي، وعلاء ميهوب، والتوأمان حسام وإبراهيم حسن.

لكن مع مطلع الألفية الثالثة، شهد النادي الأهلي المصري وجود نجوم من الصف الأول، وعلى رأسهم الأسطورة محمد أبو تريكة، ومحمد بركات، وشادي محمد، وخالد بيبو، وعماد متعب، والحارس المخضرم عصام الحضري.

وساهم الأساطير في كتابة أسطر التاريخ في النادي الأهلي المصري، ليُصبح بعدها أكثر الفرق العربية تتويجاً بالألقاب، ومن بين أكثر الأندية في العالم حصداً للبطولات، لكن جماهير "الشياطين الحمر" تواصل تذكّر أساطير عدة باسمها في كل مباراة يخوضونها في المنافسات المحلية والقارية.

ويُعد الأسطورة الراحل صالح سليم، رئيس النادي الأهلي السابق، أكثر من تقوم الجماهير بترديد اسمه دائماً، لأنه استطاع تسجيل 95 هدفاً في مسيرته الاحترافية مع "القلعة الحمراء"، وحقق 11 بطولة في الدوري المصري من أصل 15 مسابقة شارك فيها، منذ بداية المنافسات عام 1948، وحصد أيضاً لقب كأس مصر في 8 مناسبات، وأحرز لقب كأس الجمهورية العربية المتحدة عام 1961، بالإضافة إلى أنه اللاعب الوحيد الذي سجّل سبعة أهداف في مواجهة واحدة في شباك الإسماعيلي.

ويأتي الأسطورة محمود الخطيب، الرئيس الحالي للنادي الأهلي، في المرتبة الثانية في قائمة أساطير "القلعة الحمراء"، بعد أن ساهم في حصد 10 ألقاب في الدوري المحلي، و5 في كأس مصر، وصنع التاريخ في المسابقات القارية، بعد أن سجل 37 هدفاً في 49 مباراة شارك فيها.

ويُعتبر الخطيب، الشهير بـ"بيبو"، الهدّاف التاريخي للنادي الأهلي، بعد أن سجل 157 هدفاً معه، بالإضافة إلى حصوله على العديد من الألقاب الفردية، من بينها جائزة أفضل لاعب أفريقي في عام 1983، قدمتها مجلة "فرانس فوتبول"، ولقب هدّاف الدوري المصري في موسمي 1977/ 1978، و1980/ 1981.

ومن الخطيب إلى أبرز أسماء قائمة أساطير النادي الأهلي، الذي تواصل الجماهير العربية مُجتمعة متابعة أخباره، على الرغم من اعتزاله وتوجهه إلى عالم التحليل الرياضي في شبكة "بي إن سبورتس" القطرية، إنه النجم السابق محمد أبو تريكة معشوق المشجعين.

وكانت الجماهير العربية تشبّه أسلوب لعب النجم السابق محمد أبو تريكة بالأسطورة السابق لمنتخب فرنسا وريال مدريد الإسباني، المدرب زين الدين زيدان، بسبب طريقة صناعة الألعاب، واللمسة السحرية في تسجيل الأهداف، وطريقة المهارات الفنية الكبيرة، والمراوغة الرائعة للخصوم، والقدرة على اختراق صفوف المنافسين.

دخل أبو تريكة نادي المائة بعد أن سجل 125 هدفاً، ويُعد أكثر اللاعبين تهديفاً في تاريخ دوري أبطال أفريقيا برصيد 33 هدفاً، بالإضافة إلى أنه ثاني أكثر لاعبٍ إحرازاً للأهداف في تاريخ لقاءات القمة بين ناديي الأهلي والزمالك، برصيد 13 هدفاً، وحقق العديد من الألقاب التي وصلت إلى 22 لقباً خلال 7 سنوات، بالإضافة إلى مساهمته الكبيرة في سيطرة منتخب مصر على بطولة كأس الأمم الأفريقية لعدة سنوات.


أما "القناص" عماد متعب، فسجل مع النادي الأهلي 116 هدفاً في مسيرته الاحترافية معه. فيما أحرز أحمد بلال مهاجم "القلعة الحمراء" ومنتخب مصر السابق 71 هدفاً مع الفريق، في حين يُعد "العميد" حسام حسن ثاني هداف في تاريخ "الشياطين الحمر" برصيد 143 هدفاً.

ولم تنسَ جماهير النادي الأهلي أحد أهم أبرز الأساطير، الذين مروا بتاريخ الفريق، وهو محمد عطية الشهير بـ"توتو"، الذي سجل 91 هدفاً لصالحه، بعد أن استطاع اللحاق بالجيل الذهبي لـ"الشياطين الحمر" في فترة الخمسينيات، وهم صالح وطارق سليم، وسيد صالح، وأحمد مكاوي، وعبد الجليل، وسليمان فارس، ورضا عبد الحميد، والضيظوي، وعادل هيكل، والفناجيلي.

المساهمون