في "#يناير_يجمعنا": مرسي وماهر وكلسون السيسي

في "#يناير_يجمعنا": مرسي وماهر وكلسون السيسي

04 يناير 2017
الصورة
شارك ناشطون وسياسيون في الحملة (العربي الجديد)
+ الخط -


دشن سياسيون وناشطون مصريون حملة "#يناير_يجمعنا"، تحت شعار "مع بعض نقدر"، في محاولة لإعادة "ثورة 25 يناير" للواجهة مع اقتراب موعد ذكراها السنوية.

وجاء في نص البيان التأسيسي للحملة الذي وقعه أفراد من مختلف الاتجاهات السياسية والإيديولوجية: "ها هي روح يناير تعود من جديد، وها هي نيران الثورة المضادة، والحكم العسكري وحصادهما المر يتسع في كل مكان، فالأسعار تلفح الجميع، والسجون تكتظ بعشرات الآلاف من الأحرار من كل الأطياف، وجزيرتا تيران وصنافير تباعان جهاراً نهاراً ثمناً لبقاء السيسي (الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي) على مقعد لا يستحقه، والمصانع والشركات تضج بشكوى أصحابها وعمالها، وكذا الحقول وملاكها ومزارعوها".

وشارك رواد مواقع التواصل الاجتماعي في الحملة عبر وسم "#يناير_يجمعنا"، تأييداً لفكرة الحملة.


وكتب حساب باسم "جياد الرهبة": "يناير_يجمعنا، الدم صاحي وعنيد، يا شعب ياللي دفع تمن الشوارع دم، احفظ اسامي اللي ماتوا في الشوارع صم".

وسخر حساب "فارس الكلمة" من حادثة "كلسون السيسي" قائلاً "يا من كنتم تظنون أن المهم هو الآيفون، اهو جالكم بلحة، قال لكم الأهم هو الكلسون #البس_كلسونك_يا سيسي #يناير_يجمعنا".

وطالبت شيماء القوى المصرية كافة بالاعتراف بأخطائها، فقالت "#يناير_يجمعنا، وستبدأ باعتراف الجميع بالخطأ، نعم الجميع أخطأ لسنا ملائكة، لا نقول من أخطأ أكثر ومن خطأه أكبر، من هنا نبدأ #حملة_يناير_يجمعنا". وتطرقت روبي لواقعة رشوة مجلس الدولة، فكتبت "#يناير_يجمعنا، أحب أذكركم أن الإخوان مسكوا حكم مصر سنة مسرقوش جنيه، الإخوان المسلمين شرفاء".

وحول المماطلة في الإفراج عن الناشط أحمد ماهر، قال العضو السابق في البرلمان المصري، حاتم عزام: "التلاعب في الإفراج عن #أحمد_ماهر يؤكد أن هذه السلطة مجرمة هشة تخشى الشباب المنتمي ليناير #يناير_يجمعنا ويحرر مصر كلها".

وكتبت مريم "#يناير_يجمعنا، هنكمل ثورتنا ونرجع رئيسنا ونخرج معتقلينا ونفرح مطاردينا"، وقال عمر "عايزين ننسى إن احنا اتخدعنا ونرجع للمة من ثاني #يناير_يجمعنا".

وقال جعفر "#يناير_يجمعنا للقضايا الكبرى لإزاحة الاحتلال العسكري الصهيوني عن مصر لتحرير مصر من المارقين المفسدين لسيادة القانون على الجميع"، بينما خالفهم عبد القادر الشيشيني الرأي كاتباً "#يناير_يجمعنا يعني مفيش مرسي (الرئيس المصري المعزول محمد مرسي) ولا برلمان ولا دستور ولا حقوق شهداء ولا معتقلين.. بيقولك نرجع للأصل.. لا خلينا كدا أحسن".







المساهمون