فينغر يخرج عن صمته... ويوجّه اتهاماً صريحاً إلى بايرن ميونخ

10 أكتوبر 2019
الصورة
آرسين فينغر مدرب أرسنال السابق (Getty)

عاد المدير الفني السابق لنادي أرسنال الإنكليزي، آرسين فينغر، ليكشف عن كواليس مثيرة متعلقة بلاعبه السابق مع "المدفعجية"، اللاعب الحالي لنادي بايرن ميونخ الألماني، سيرجي غنابري، أحد هدافي دوري أبطال أوروبا بـ4 أهداف في نسختها الجارية.

وكان غنابري قد صنع الحدث في الإعلام الأوروبي والعالمي بعد تسجيله لرباعية كاملة مع بايرن ميونخ في مرمى توتنهام هوتسبيرز الإنكليزي، في مباراة انتهت بنتيجة تاريخية لمصلحة العملاق "البافاري" بنتيجة 7/2 ضمن الجولة الثانية لأعرق المسابقات الأوروبية.

وجاء ذلك المستوى الكبير الذي قدمه غنابري في تلك المباراة، ليفتح المجال أمام الإعلام البريطاني لطرح التساؤلات التي أدت إلى فشل هذا اللاعب في الدوري الإنكليزي الممتاز مع فريقي أرسنال وويست بروميتش ألبيون، مقابل نجاح كبير في "البوندسليغا" مع ناديي فيردر بريمن، ومن ثم بايرن ميونخ.

وأتت الفرصة أمام آرسين فينغر ليكشف أسباب استغنائه عن غنابري عندما كان مدرباً للنادي اللندني عام 2016، أي بعد عودة اللاعب من تجربة إعارة فاشلة مع نادي ويست بروميتش ألبيون، التي كان قد أطلق فيها المدرب السابق لهذا الفريق توني بوليس، تصريحاً مثيراً بقوله: "غنابري لا يملك المؤهلات ليصبح لاعب كرة قدم".

ونقلت صحيفة "ميرور" البريطانية تصريحات للفرنسي فينغر، الذي اتهم صراحة نادي بايرن ميونخ الألماني بالعمل وراء الكواليس لنقل اللاعب إلى فيردر بريمن، صيف عام 2016، وهذا من أجل تسهيل عملية نقله إلى البايرن، وهو ما حدث بالضبط في فترة الانتقالات الصيفية لعام 2017.

وقال فينغر في تصريحاته: "حاولنا تمديد عقد سيرجي غنابري لفترة طويلة مع أرسنال، لكن أعتقد أن بايرن ميونخ تلاعب خلف الكواليس من أجل ضمه إلى فيردر بريمن، بحكم أن ضمه إلى البايرن بعدها سيكون سهلاً وفي المتناول".

وتابع فينغر: "لقد كنت دائماً أرى فيه فتى ذا موهبة كبيرة، وما كان ينقص في إحدى الفترات هو الثقة في إمكاناته فقط، لكن الصورة العامة التي كنا نتملكها عنه أنه لاعب لديه الكثير ليحققه في عالم كرة القدم".

وختم فينغر تصريحاته: "لقد عاد من تجربة سيئة للغاية من نادي ويست بروميتش ألبيون الذي لعب له على سبيل الإعارة، وهناك دُمرت ثقته بنفسه، وحاولت إعادة بنائه من جديد لأنني كنت أؤمن بقدراته الكبيرة".