فيغو يعلنها: لم أتوقع أن يصبح زيدان مدرباً

29 مايو 2020
الصورة
تجمع فيغو علاقة صداقة قوية مع زيدان (Getty)
تحدث أسطورة منتخب البرتغال ونجم نادي ريال مدريد السابق، لويس فيغو، عن العديد من الأمور التي حدثت في مسيرته الاحترافية بعالم "الساحرة المستديرة"، وبخاصة المفاجأة التي تعرض لها عندما بات زميله الفرنسي زين الدين زيدان مُدرباً.

ونقل موقع "كلوب ديل ديبورتيستا" الإسبانية عن لويس فيغو قوله: "لم أكن لأتوقع أنا أو أي شخص آخر في العالم أن زين الدين زيدان سيصبح مدرباً بعد نهاية مسيرته كلاعب، لكن اتضح للجميع أن قراره كان حكيماً، لأنه فاز بالعديد من الألقاب".

وتابع: "أتوقع استمرار زيدان بالفوز بالألقاب في المستقبل، وأنا سعيد للغاية من أجله"، في إشارة واضحة إلى قدرة المدرب الفرنسي على الفوز بلقب بطولة دوري أبطال أوروبا لكرة القدم ثلاث مرات متتالية، مع نيله الليغا وكأس السوبر، وغيرها من الألقاب".

واعتبر فيغو أن الانتقال حالياً من برشلونة إلى ريال مدريد أمر صعب للغاية، لكن لا يوجد شيء مستحيل في عالم كرة القدم، مؤكداً أن الجميع في عام 2000 تحدث عن صفقة قدومه إلى "الملكي"، واستغرب من المبلغ المالي الذي دفع لأجله.

وأوضح فيغو في حديثه أن إدارات الأندية باتت تتخذ المزيد من التدابير الاحتياطة، من خلال وضع شروط جزائية مرتفعة للغاية، لكنه لم يكن يظن أن يقوم ريال مدريد بدفع شرطه الجزائي إلى برشلونة في عام 2000، والبالغ 60 مليون يورو.


وعدّ لويس فيغو أن الفترة التي أمضاها مع نادي ريال مدريد، تُمثل له حقبة جميلة للغاية، لأنه استطاع فيها الفوز بجائزة الكرة الذهبية، في وقت كان العديد من كبار اللعبة ينافسون عليها، على عكس ما حدث خلال السنوات الماضية، التي بسط فيها مواطنه كريستيانو رونالدو والأرجنتيني ليونيل ميسي سيطرتهم عليها.

وقال فيغو: "لقد كان من الصعب الفوز بجائزة الكرة الذهبية حينها. الأمر لا يزال كذلك الآن، لكن عندما يكون عليك الاختيار بين 10 أو 15 لاعباً، فهنا يصبح الوضع مختلفاً وأكثر تعقيداً، مثلما يحدث بين كريستيانو رونالدو وليونيل ميسي".

وعند سؤاله عن "صاروخ ماديرا"، أجاب لويس فيغو بقوله: "لقد جعل كريستيانو رونالدو نادي ريال مدريد الإسباني عظمياً، وأي فريق في العالم يرغب بالحصول على خدماته في سوق الانتقالات، لأنه لاعب يضمن لك تسجيل الأهداف وليس القليل منها، وهذا أهم شيء في عالم الكرة".

وختم أسطورة المنتخب البرتغالي السابق لويس فيغو حديثه عن فيروس كورونا الجديد بقوله: "لا تحدث الأمور بالصدفة، لأن الإنسان يقوم بشيء ما على نحو خاطئ، وأتمنى أن تستعد البشرية لما سيأتي، مع قيام الحكومات المحلية باتخاذ قرارات مهمة لرعاية الصحة والأرض".
تعليق: