فيغولي يتعرض لصدمتين جديدتين!

04 ديسمبر 2018
الصورة
سفيان فيغولي مهاجم غلطة سراي التركي (Getty)
+ الخط -
يبدو أن مشاكل النجم الجزائري سفيان فيغولي لاعب نادي غلطة سراي التركي، لن تنتهي قريبا، حيث ظلت تحاصره منذ بداية الموسم الكروي الجاري، بداية من مشاكله مع الجهاز الفني للفريق الذي أبعده عن حساباته في بداية الدوري التركي الممتاز، وصولاً إلى الإصابات التي لم تبارحه منذ مدة.

وتلقى فيغولي خلال الأسبوع الحالي صدمتين جديدتين، حيث جددت إدارة نادي غلطة سراي رغبتها في التخلي عنه خلال فترة الانتقالات الشتوية المقبلة، قبل أن يتعرض اللاعب لإصابة جديدة خلال دربي مدينة إسطنبول التركية، بين غلطة سراي وبشكتاش في الجولة (14) من الدوري، والذي حسمه الأخير لصالحه بهدف لصفر.

وشهدت المباراة عودة النجم العربي للتشكيل الأساسي لغلطة سراي، ولعب 90 دقيقة كاملة قبل أن يطلب من الجهاز الفني الخروج، بعد أن عجز عن إتمام اللحظات الأخيرة من اللقاء، وقام الجهاز الطبي للفريق بالتدخل، لإسعاف فيغولي الذي غادر أرض الملعب بصعوبة، على أن يخضع للفحص الطبي من أجل تشخيص الإصابة التي يعاني منها.

وكان النجم الأسبق لفريقي فالنسيا الإسباني، وويستهام الإنكليزي، قد عانى من عدة إصابات منذ انطلاق الموسم الجاري، عقدت كثيراً من وضعيته، التي كانت متأزمة أصلا في ظل الحديث المستمر داخل أسوار النادي، عن الاستغناء عنه في شهر يناير/كانون الثاني المقبل.


وفي هذا الصدد، فقد كشفت وسائل إعلام تركية بأن إدارة نادي غلطة سراي عادت مجددا لمحاولة دفع اللاعب الجزائري للرحيل عن الفريق خلال فترة الانتقالات الشتوية المقبلة، بسبب أجره السنوي المرتفع وكذا عدم تمكنه من تقديم الإضافة المطلوبة للفريق الذي ودع مسابقة دوري أبطال أوروبا من دورالمجموعات، وهي المنافسة التي كان يراهن عليها الفريق كثيراً.

وأضافت نفس المصادر، أن إدارة العملاق التركي تدرس حاليا فكرة التخلي عن فيغولي رفقة المغربي يونس بلهندة، بالإضافة إلى البرازيلي مايكون قصد تجديد الدماء بمحترفين جدد.

وتجددت رغبة النادي التركي في التخلي عن أبرز نجومه، بعد الخسارة مؤخراً أمام لوكومتيف موسكو بثنائية نظيفة في دوري أبطال أوروبا، إذ يريد غلطة سراي التخلص من فيغولي بسبب راتبه، حيث يتقاضى 4.5 ملايين يورو سنوياً، وهو أعلى اللاعبين أجراً في الفريق.

وبالرغم من رفض فيغولي عدة مرات مغادرة الفريق وتمسكه بالبقاء، إلا أن الأيام القليلة المقبلة قد تشهد تغيراً في مواقفه خاصة بعد الإقصاء من المسابقة الأوروبية، فضلا عن رغبته في تفادي ما حصل له في بداية الموسم الجاري، عندما أجبره الطاقم الفني للفريق على الخروج من حساباته، وإقحامه سوى في دقائق معدودة فقط. كما يرغب فيغولي أيضاً في البقاء ضمن أجواء المنافسة والحصول على وقت لعب مناسب، كي يضمن مشاركته مع المنتخب الجزائري في نهائيات كاس أمم أفريقيا، التي ستجري الصيف المقبل.

المساهمون