فيروس كورونا يورط توتنهام بخسائر تقدر بأكثر من 200 مليون يورو

04 يونيو 2020
الصورة
نادي توتنهام ضحية خسائر مالية ضخمة (دانيال ليلاس/فرانس برس)
عانى نادي توتنهام هوتسبير الإنكليزي، من أزمة تفشي فيروس كورونا الجديد، بعدما كشفت تقارير صحافية أن النادي اللندني سجل خسائر مالية بالغة دفعته للاقتراض من البنوك لحل الأزمة، وفق ما أوضحه بيان نشره النادي، الخميس.
وأعلن وصيف بطل أوروبا الموسم الماضي، أنه اضطر لطلب قرض مالي بقيمة 175 مليون جنيه إسترليني (195 مليون يورو) من بنك إنكلترا لتخفيف خسائره المالية، مشيراً إلى أنه يتوقع وقوع خسائر بقيمة 200 مليون جنيه إسترليني، خلال العام المقبل.
وقال النادي في بيانه: "الوباء العالمي خلق تحديات اقتصادية واجتماعية غير مسبوقة، والتي لا يزال نطاقها ومدتها غير معروفين".
وأشار إلى أن توقف "البريميرليغ"، منذ مارس/آذار، وكذلك جميع أنشطة ملعبه، إضافة إلى حجب حقوق البث التلفزيوني، حرم النادي من إيرادات تقدر بـ 200 مليون جنيه إسترليني (222 مليون يورو)، للفترة حتى يونيو/ حزيران 2021.
وأكد النادي أنه لجأ لصندوق "كوفيد لتسهيلات تمويل الشركات"، وأن الأموال المقترضة من بنك إنكلترا "لن تستخدم للتعاقد مع لاعبين جدد".
تعليق: