13 اغسطس 2020

 أعلن الاتحاد الأوروبي لكرة القدم "يويفا" تخسير فريق دريتا الكوسوفاري بعد أن ألغيت مواجهته أمام لينفيلد الإيرلندي الشمالي في الدور الأول التمهيدي من دوري أبطال اوروبا لموسم 2020-2021 بسبب إصابتين بفيروس كورونا في صفوفه.

وكانت المباراة بين دريتا ولينفيلد مقررة في نيون بالقرب من مقر الاتحاد القاري للعبة لكن بعد أن تبين وجود حالتين ضمن صفوف الفريق الكوسوفاري "قررت السلطات السويسرية بالتعاون مع يويفا" وضع جميع أفراد الفريق في الحجر الصحي كما أعلن الاتحاد الأوروبي.

 

ووفق البروتوكول الصحي لـ"يويفا" و"بسبب ظروف طارئة"، قضت الهيئة التأديبية للاتحاد الأوروبي في الاستئناف، اعتبار "دريتا منسحباً من المباراة وبالتالي خسارته بنتيجة 3-0"، وتأهل لينفيلد إلى الدور المقبل.

وكانت جميع الفحوصات التي خضع لها لاعبو الفريق قبل وصولهم إلى سويسرا سالبة.ووفق البروتوكول الصحي لـ "يويفا"، فيجب أن يكون هناك 13 لاعباً، بمن فيهم الحارس، بصحة جيدة كي تقام المباراة. وفي حال عدم مطابقة الشروط تعاد برمجة المباراة، وإذا لم يكن ذلك ممكناً "يعتبر الفريق مسؤولاً" ويخسر المباراة بثلاثية نظيفة.