فيديو جديد يظهر تنكيل قوات حفتر بالجثت في درنة

فيديو جديد يظهر تنكيل قوات حفتر بجثت المدنيين في درنة

طرابلس
أسامة علي
14 يونيو 2018
+ الخط -
كشفت الأعمال القتالية التي تجريها قوات خليفة حفتر في مدينة درنة الليبية عن انتهاكات خطيرة بحق المدنيين، أسوة بأفعال مشابهة ارتكبتها في السابق في مدينة بنغازي شرق البلاد.

وباستثناء صور لجرحى نشرتها مواقع التواصل الاجتماعي، وأضرار مادية لحقت بممتلكاتهم، لم ​يتضح بعد حجم الخسائر البشرية في صفوف سكان درنة جراء الحرب التي يخوضها حفتر منذ السابع من الشهر الماضي ضدهم، إلا أن تسجيلات مرئية حصل عليها نشطاء ويبدو أن جنود حفتر وثقوها بكاميرات هواتهم، وتمّ تسريبها، تظهر جانبا من تصرفات قوات حفتر في المدينة.

وحصلت صفحات مختصة في أخبار درنة على تسجيل مرئي تم تصويره على يد مقاتلي حفتر، ويظهر جثة مدني موضوعة على مقدمة جرافة تتجول في أحد أحياء المدينة.

ولا يعرف ما إذا كانت الجثة قد نبشت بعد دفنها، لا سيما أنها مغطاة بالتراب، أو أن القتيل تمت تصفيته بشكل مباشر.

كما حصل "العربي الجديد" على فيديو خاص يظهر حجم الدمار الكبير الذي ألحقته قوات حفتر بمدرسة الوحدة في حي شيحا السكني. وبحسب التسجيل، فإن المدرسة التي تعد من أكبر مدارس المدينة، تعرضت لقصف جوي مكثف.


ولقيت جرائم قوات حفتر استنكاراً واستهجاناً واسعين على الصعيدين المحلي والدولي، ما دفع حفتر إلى إصدار أوامر أمس الأربعاء للتحقيق في تفاصيل مقتل المدنيين.

ذات صلة

الصورة
الإفطار في ليبيا (العربي الجديد)

مجتمع

تكثر المبادرات ذات الطابع الخيري والتضامني في ليبيا، خلال شهر رمضان، مثل الإفطارات الجماعية التي تعزز روح التعاون والترابط بين الناس.
الصورة

مجتمع

يحظى شهر رمضان بمكانة عظيمة في نفوس الليبيّين، ويتميز بأجواء فريدة عن غيره من الشهور، منها تحول نهاره إلى وقت محبب للمسامرة والزيارات الاجتماعية، أو الخروج للنزهة. استطلعت كاميرا "العربي الجديد" آراء الناس في مناطق مختلفة من ليبيا.
الصورة
كفيف ليبي (العربي الجديد)

مجتمع

رفض الميكانيكي الليبي عبد الرحمن قريرة، أن يجلس في منزله بقرية السيدة زينب التابعة لبلدية الزاوية الواقعة غربي ليبيا، بعدما فقد بصره، منذ الصغر وأصر على تعلم مهنة الميكانيكا وفتح ورشة لتصليح السيارات.

الصورة

منوعات وميديا

تشتهر حلوى "السفنز" أو "الزلابية" في ليبيا تحديداً خلال رمضان، إذ قبل 10 أيام من حلول هذا الشهر تبدأ المحلات ببيعها، ويصطف المواطنون في طوابير لشرائها.

المساهمون