فيديو.. بعد الفستان.. كعكة تغيّر ألوانها وتشغل العالم

05 يناير 2016
الصورة
ستبقى قضية الخداع البصري تستقطب اهتمام الناس(يوتيوب)
+ الخط -

يبدو أن مسألة الألوان التي تتغير والخداع البصري، اللذين يعتمدان على نظريات فيزيائية أو ضوئية، أصبحا يجذبان الملايين من الناس نحوهما، ويشغلان وسائل الإعلام والتواصل الاجتماعي، فبعد الفستان الغريب الذي تحوّل بين ليلة وضحاها إلى حديث الشبكة العنكبوتية، ظهرت الكعكة السحرية التي تغير ألوانها، والتي تم تناقل أخبارها على نطاق واسع.

ويعود أصل هذه القصة إلى قيام صانعة كعك أميركية بنشر فيديو على اليوتوب يظهر كعكة صنعتها تتغيّر ألوانها عند تدويرها حول نفسها. ومع أنها نشرته قبل فترة، إلا أن وسائل الإعلام لم تنتبه إليه إلا قبل أيام قليلة، مما جعل شارلوت (صانعة الكعكة) تحظى بشعبية عالية ويذيع صيتها وتشتهر كعكتها الغريبة.

هذا الأمر الذي يبدو سحريا، ليس من السحر في شيء، ولا يخرج عن نطاق خدعة وهمية سببها انعكاسات الضوء، إذ ليست المرة الأولى التي تظهر فيها هذه الكعكة كما يعتقد الناس، لأن تقنيتها التي تعتمد على توزيع غير متجانس لأمواج من كميات الملونات الغذائية تعود إلى عام 2002، وظهرت في الولايات المتحدة الأميركية، لكنها غير معروفة في البلاد العربية، ولم يتم تسويقها تجاريا بشكل كبير بسبب طعم الكعكة واحتوائها على كميات عالية من الصبغات.

جدير بالذكر، أن ظهور هذه الكعكة حفز كثيرا من صناع الكعك لنشر فديوهات، محاولين تقليدها أو إثبات عدم وجود أي براءة اختراع قد تحوزها "شارلوت" التي انتشر الفديو الخاص بكعكتها، في حين ستبقى قضية الخداع اللونية بالتأكيد تستقطب اهتمام الناس في كل مرة.

اقرأ أيضاً: صور..صداقة فريدة بين طفلة وقطة..مبتورتي الذراع


المساهمون