فيديو..انتقادات عالمية تطال الشمراني بعد اعتدائه على المشجّع السعودي

فيديو..انتقادات عالمية تطال الشمراني بعد اعتدائه على المشجّع السعودي

العربي الجديد
01 يناير 2015
+ الخط -

انهالت الانتقادات، بشكل كبير، على مهاجم الهلال والمنتخب السعودي ناصر الشمراني، والمتوّج مؤخراً بلقب أفضل لاعب في آسيا للعام 2014، وذلك بعد قيامه بالتلفّظ ومحاولة الاعتداء على أحد المشجّعين السعوديين الذين تابعوا مباراة السعودية والبحرين الوديّة، والتي تندرج في إطار تحضيرات المنتخبين للمشاركة في بطولة كأس الأمم الآسيوية لكرة القدم، التي تنطلق في أستراليا في التاسع من الشهر الجاري.

وأبرز العديد من وسائل الإعلام العالمية، وخصوصاً الأسترالية والإنجليزية، واقعة الشمراني، وصوّبت سهام انتقاداتها تجاه ما بدر منه، خصوصاً في ظلّ المكانة الكبيرة التي يملكها المهاجم السعودي، والإنجازات التي حقّقها على مختلف الأصعدة.

وكانت وسائل الإعلام الأسترالية أكثر المنتقدين لما قام به الشمراني، حيث أبرز العديد منها لقطات فيديو لما حدث بين الشمراني والمشجّع، وراحت تكيل الانتقادات لما بدر منه، وكيفية قيامه بذلك، وهو الذي يملك لقب أفضل لاعب في آسيا.

وكانت لقطات الفيديو التي نُشرت عبر مواقع التواصل الاجتماعي، وأعاد العديد من وسائل الإعلام نشرها، قد أظهرت قيام الشمراني بالانفعال ضد المشجع السعودي الذي عُرف لاحقاً بأنه من الطلبة المبتعثين إلى أستراليا، حيث قام الأخير بوصف الشمراني بكلمة "زلايب"، الأمر الذي استفزّ مهاجم السعودية، وجعله يتلفّظ بألفاظ نابية، ويحاول الاعتداء عليه أمام أنظار الجميع من جماهير وصحافيين تابعوا المباراة التي جرت في ملعب "سيموندز" بمدينة جيلونج الأسترالية وانتهت نتيجتها بفوز كبير للبحرين بأربعة أهداف مقابل هدف للسعودية.

وعنونت أشهر الصحف الانجليزية وهي "جارديان" على واقعة الشمراني، حين كتبت عبر صفحتها الرياضية، "نجم السعودية الشمراني يدخل في مشادة مع مشجع"، وذهبت الصحيفة الانجليزية لأبعد من ذلك حين وصفت الحادثة بأنها هجوم عنيف من اللاعب على المشجع صاحبه تبادل ألفاظ وكلمات نابية، كما ذكرت بتتويجه بلقب الأفضل في آسيا، دون إغفال عقوبته بالإيقاف ستة مباريات، بسبب بصقه على أحد لاعبي سيدني الأسترالي في النهائي الآسيوي.

بدورها وصفت مجلة "فور فور تو" الإنجليزية الشهيرة الشمراني بـ"الباصق" حيث عنونت في صفحتها الرئيسية، "الشمراني (الباصق) يشتبك مع مشجع في جيلونج"، كما تعرضت لما قام به الشمراني بالتفصيل، مستغربة صدور مثل هذه التصرفات عن لاعب بوضعية الشمراني.

وركزت صحيفة "نيوز" الأسترالية على واقعة الشمراني، من خلال عرض مقطع فيديو للواقعة، موضحة أن مشاهدة تلك الواقعة تخطت حاجز المليون مشاهدة.

وتشفت الصحيفة الأسترالية بالشمراني، حين وصفته باللاعب الذي أغضب أستراليا كلها بعد البصق على لاعب سيدني سبيرانوفيتش، وأوقف (6) مباريات من الاتحاد الآسيوي، وتوج بالأفضل في آسيا لم يكن على قدر عال من السلوك الأخلاقي في تلك الواقعة، وفي نهائي كأس دوري أبطال آسيا لكرة القدم.

أما صحيفة "سيدني مورنينج هيرالد" الأسترالية، فقد استغلت واقعة اعتداء الشمراني على المشجع، لتؤكد في تقرير لها سوء أخلاق الشمراني الذي لم يتعظ مما قام به أمام سيدني في نهائي آسيا الماضي.

ووجهت صحيفة "جيلونج أدفيزتايزر" الأسترالية انتقاداً آخر للشمراني، حين وصفت ما قام به هو بمثابة الفعل القبيح ضد أبناء وطنه، رافضة في الوقت ذاته أي تبرير لما قام به.

وسارت غالبية المواقع الرياضية الأسترالية على منوال صحفها في انتقاد الشمراني، الذي وقع تحت سياط انتقادات الأستراليين، والذين بدورهم وجدوا الفرصة الكبيرة للانتقام منه لما بدر منه قبل شهرين ضد لاعب سيدني.

ذات صلة

الصورة
جنود الاحتلال/القدس/الأناضول

سياسة

استولت قوات الاحتلال الإسرائيلي، عصر اليوم الثلاثاء، على حجارة أثرية في بلدة بيت أمر شمال الخليل جنوب الضفة الغربية، بحجة وقوعها في المنطقة المصنفة "ج"، وعدم جواز احتفاظ الفلسطينيين بها كونها حجارة أثرية.
الصورة
خسارة قاسية للسد أمام الهلال بنصف نهائي أبطال آٍسيا

رياضة

تعرض فريق السد القطري لخسارة قاسية على أرضه بنتيجة (4-1) أمام ضيفه الهلال السعودي في المباراة التي جمعت الفريقين مساء اليوم الثلاثاء في ذهاب الدور نصف النهائي من مسابقة دوري أبطال آسيا لكرة القدم.

الصورة
تظاهرة تورونتو- العربي الجديد

أخبار

نظمت في مدينة ميسيساغا في تورنتو الكندية تظاهرة، مساء السبت، احتجاجاً على الإفراج عن المعتدين على الكندي من أصل سوري محمد أبو مرزوق أثناء نزهة مع زوجته وطفليه في إحدى حدائق المدينة.
الصورة
اغتصاب وضرب الرياضيات

مجتمع

في سن العاشرة، وعندما كانت كيم أون-هي تحلم بأن تصبح لاعبة كرة مضرب، اغتصبها مُدربها للمرة الأولى. اليوم تكشف عن هويتها لإدانة اعتداءات جنسية تواجهها رياضيات كوريا الجنوبية بصمت.

المساهمون