فيدال يسرق الأنظار من رونالدو ويعزز رقمه القياسي

فيدال يسرق الأنظار من رونالدو ويعزز رقمه القياسي

28 ابريل 2019
الصورة
فيدال حقق أول ألقابه مع برشلونة (Getty)
+ الخط -
احتفل النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو، منذ أيام، بإنجاز استثنائي بكونه أول لاعب يتوج بلقب الدوري في إنكلترا وإسبانيا وإيطاليا. لكن أرتورو فيدال حقق إنجازاً مشابها، بل انفرد برقم مذهل لم يحققه حتى "صاروخ ماديرا".

وبتتويجه بلقب الدوري الإسباني مع فريق برشلونة الإسباني في موسمه الأول، حقق اللاعب التشيلي ثلاثية تاريخية بعد الظفر بألقاب دوريات إيطاليا وألمانيا. وفي هذه المقارنة الثنائية تميل الكفة إلى رونالدو، لأنه نال لقب الدوري الإنكليزي مع مانشستر يونايتد، وهو أكثر قوة من الدوري الألماني الذي حققه فيدال مع بايرن ميونخ.

لكن اللاعب التشيلي أرتورو فيدال يتفوق في إحصائية خاصة وقياسية، بعد أن حقق لقب الدوري في 8 سنوات متتالية مع أندية يوفنتوس الإيطالي، وبايرن ميونخ الألماني، وبرشلونة الإسباني، ولم يخسر أي لقب للدوري منذ عام 2012.


ولم تكن بداية فيدال موفقة مع النادي "الكتالوني" هذا الموسم، وسط شكوك حول نجاح الصفقة بعد تقدمه في العمر، لكنه ظهر بأداء مؤثر في المرحلة الأخيرة من الموسم، ليحظى بإشادة الجمهور ووسائل الإعلام والمدرب إرنستو فالفيردي.

وقال فالفيردي "الفوز بثمانية ألقاب متتالية في الدوري إنجاز مميز لفيدال ويحسب له. كثيرون يحلمون بهذا الإنجاز". وأضاف "صحيح أنه لم يتأقلم في بدايته هنا ولم يحصل على دقائق لعب كثيرة لوجود العديد من الخيارات الأخرى، لكن التدوير كان مهما لكي يصعب على المنافسين التنبؤ بخططنا، وفيدال لا يمكن التنبؤ بما سيفعله. لعب دوراً مهماً في صناعة اللقب".

المساهمون