فوضى عارمة في غرفة برشلونة بعد مباراة سلافيا

24 أكتوبر 2019
الصورة
برشلونة فاز بصعوبة (Getty)
+ الخط -
تمكن فريق برشلونة من العودة بفوز بنتيجة (2 –1) على سلافيا براغ التشيكي، أمس الأربعاء، ليقترب من التأهل لدور الـ16 من دوري أبطال أوروبا، لكن بمستوى غير مقنع لجماهيره العريضة التي باتت تتخوف من فشل جديد في أعرق المنافسات الأوروبية.

وكان لاعبو برشلونة بأنفسهم قد عبروا عن عدم رضاهم عن المستوى الذي قدموه في هذه المباراة، على غرار الحارس الألماني مارك أندريه تير شتيغن، الذي خرج بتصريحات نارية بعد اللقاء، مؤكدًا ضرورة معالجة الأخطاء التي ظهرت، خاصة في هذا اللقاء، إذا كان لاعبو الفريق يرغبون في استعادة التاج المفقود منذ عام 2015.

وتجلى غضب لاعبي برشلونة من المستوى المقدم في المباراة مع سلافيا براغ، من خلال غرفة تغيير الملابس لملعب "إيدن أرينا ستاديوم"، حيث نشرت وسيلة إعلام إسبانية صورا للجناح المخصص للاعبي برشلونة، وهو في حالة يرثى لها من الفوضى.

وحسب ما نشرته صحيفة "سبورت" الكتالونية، فإن قناة "بي تي في" الإسبانية، انفردت بنشر صور من داخل غرفة تغيير الملابس التي كانت مخصصة للاعبي "البلاوغرانا"، حيث أعطت الانطباع بأن الأمور لم تكن جيدة ولا إيجابية بين لاعبي الفريق بعد المباراة، وهذا من خلال الأشياء المرمية على الأرض من قشر الموز، زجاجات المياه والعصير، الضمادات، إضافة إلى الأوراق التي كان يستعملها المدير الفني للفريق أرنيستو فالفيردي في لنقل التعليمات إلى لاعبيه.

كما أن البرنامج الإسباني الشهير "الشرينغيتو" كشف عبر مراسله الخاص لهذه المباراة، أن الأصداء القادمة من غرفة تغيير ملابس برشلونة غير سارة، بسبب الغضب العارم للاعبي الفريق من المستويات المقدمة ضد نادي سلافيا براغ.