فوز فالنسيا على برشلونة...فكّ عقدة 12 عاماً في "مستايا"

فوز فالنسيا على برشلونة... فكّ عقدة 12 عاماً في "مستايا"

25 يناير 2020
الصورة
فالنسيا فاز بـ"مستايا" لأول مرة من 12 عاماً (Getty)
+ الخط -
قطع نادي فالنسيا، خط السير الناجح الذي كان يسلكه منافسه برشلونة على ملعب "مستايا" في الدوري الإسباني، بعد 12 نتيجة إيجابية، لم يخسر فيها الفريق الكتالوني في فالنسيا منذ 18 فبراير/شباط 2007، عندما هُزم 1-2.

وبحسب تقرير لصحيفة "سبورت" الإسبانية"، فإنّه بخسارة برشلونة، اليوم السبت، 0-2، في المباراة التي جمعت الفريقين للمرة الحادية والعشرين، يكون الفريق الكتالوني قد أنهى سلسلة من 12 مرة في الدوري، من دون أن يخسر أمام فالنسيا؛ من خلال 5 انتصارات و7 تعادلات، مسجلاً 19 هدفاً، بينما استقبل 12 هدفاً في مرماه.

ولم تنجح كتيبة المدرب الإسباني كيكي سيتين الذي خاض المواجهة الأولى له كمدرب لـ"البلوغرانا" ضد "الخفافيش"، في كسب الرهان، رغم تألق الحارس الألماني العملاق مارك أندريه تير شتيغن، الذي صد ركلة جزاء في الدقيقة 48.


وكانت آخر هزيمة لبرشلونة في ملعب فالنسيا "مستايا"، بالدوري، مع المدرب الهولندي  فرانك ريكارد وجاءت بنتيجة 1-2، في 18 فبراير/شباط عام 2007، حيث كانت استقبلت شباك "البرسا" هدفين في الدقيقتين الـ51 و 54 عبر الإسبانيين ميغيل أنغولو وديفيد سيلفا، وقبل النهاية بدقيقة واحدة استطاع النجم البرازيلي رونالدينيو تقليض النتيجة.

وفي 20 مارس/آذار 2008، خسر برشلونة في "مستايا" أيضاً، ولكن في الدور نصف النهائي لبطولة كأس إسبانيا وبنتيجة 2-3، ليودع المنافسة بعد أن كان قد تعادل في ملعبه "كامب نو" 1-1. 

المساهمون