فوز ترامب: صدمة أوروبية واستعداد ألماني للتعاون

09 نوفمبر 2016
الصورة
ذكّرت ميركل ترامب بالتحديات المرتقبة(Getty)
+ الخط -

هنأت المستشارة الألمانية، أنغيلا ميركل، الرئيس الأميركي المنتخب، دونالد ترامب، فيما عبّرت شخصيات سياسية ألمانية وأوروبية عن صدمتها بفوز المرشح الجمهوري بالانتخابات الرئاسية.

وأشارت ميركل، في تصريحات مقتضبة، إلى "الصلات العميقة بين ألمانيا والولايات المتحدة، التي تقوم على القيم المشتركة، الديمقراطية والحرية واحترام حقوق الإنسان وكرامة الأشخاص، وبغض النظر عن العرق، واللون، والدين، والجنس، أو الرأي السياسي".

وقالت المستشارة الألمانية: "على أساس هذه القيم، نحن على استعداد للتعاون الوثيق"، فيما ذكّرت ميركل ترامب بالتحديات الكبيرة التي تواجه البلدين، ومنها مكافحة الفقر والجوع، ومواجهة الإرهاب، لتحقيق السلام والحرية في ألمانيا وأوروبا والعالم.

في المقابل، اعتبرت وزيرة الدفاع الألمانية، أورسولا فون دير لاين، في تصريح صحافي، أنّ وصول ترامب يعتبر "صدمة كبرى".

وأملت بإيفاء الرئيس المنتخب بالتزامه تجاه حلف شمال الأطلسي، مضيفةً أنّ "ترامب يعرف تمام المعرفة أنّ التصويت لم يكن له، إنّما ضد الإدراة الأميركية".

بدوره، قال وزير العدل الألماني، عبر موقع "تويتر"، إنّه "بوصول ترامب سيزداد العالم جنوناً".  


ولم تكن ردة فعل زعيم حزب "الخضر" الألماني، جيم أوزديمير، أقل حدة، إذ اعتبر وصول ترامب للرئاسة "صدمة، فلم يفز المرشح الجمهوري للرئاسة، إنّما فاز دونالد ترامب".

على الصعيد الأوروبي عموماً، يعقد وزراء خارجية الاتحاد الأوروبي اجتماعاً خاصاً، الأحد المقبل، عقب فوز دونالد ترامب برئاسة الولايات المتحدة، في بروكسل، حيث يعقد وزراء خارجية دول الاتحاد الـ28 اجتماعهم المعتاد الإثنين، بحسب وكالة "فرانس برس".


من جهته، اعتبر رئيس البرلمان الأوروبي، مارتن شولس، أنّ "انتخاب ترامب سيجعل العمل أصعب بالنسبة للاتحاد"، في حين أمل رئيس المجلس الأوروبي، دونالد توسك، ورئيس المفوضية الأوروبية، جان كلود يونكر، أن يعقد لقاء قمة مع الرئيس الأميركي في أقرب وقت ممكن، لأن هناك أهمية لتعزيز العلاقات عبر الأطلسي تجعل من الممكن وضع أسس لعلاقة جيدة للسنوات الأربع المقبلة.

كما أشارت منسقة السياسة الخارجية للاتحاد الأوروبي، فيدريكا موغيريني، في تغريدة عبر "تويتر"، إلى أنّ "العلاقات الأوروبية الأميركية أعمق من أي تغيير سياسي. سنواصل العمل معاً، ونعيد اكتشاف قوة أوروبا" .

ولفت زعيم الحزب الاشتراكي الديمقراطي، زيغمار غابريل، في تصريحات صحافية تنشر غداً، إلى أنّ وصول ترامب هو "تحذير لنا"، واصفاً إيّاه بـ"السلطوي والشوفيني الدولي الجديد".

وانتقد غابريل استخدام ترامب اللاجئين والأجانب كطعم للناخبين، فيما اعتبر رئيس "الأطلسي"، ينس شتولتنبرغ، في رسالة تهنئة للجمهوريين، أنّ "قيادة الولايات المتحدة لا تزال ذات أهمية كبيرة"، لافتاً إلى أنّ "حلف شمال الأطلسي قوي، جيد بالنسبة لأميركا ولأوروبا".

في المقابل، وجّه رئيس الوزراء المجري، فيكتور أوربان، عبر صفحته على موقع "فيسبوك"، رسالة تهنئة للرئيس المنتخب: "مبروك. يا له من خبر عظيم، الديمقراطية لا تزال على قيد الحياة ". علماً أنّ أوربان هو الزعيم الأوروبي الوحيد الذي أعلن قبل الانتخابات الرئاسية عن تأييده علناً للجمهوري ترامب.

المساهمون