فنزويلا:اعتقال نائب قبل تصويت لإعادة انتخاب غوايدو رئيسا للبرلمان

فنزويلا:اعتقال نائب قبل تصويت لإعادة انتخاب غوايدو رئيسا للبرلمان

21 ديسمبر 2019
+ الخط -
قال حزب الإرادة الشعبية، الذي ينتمي إليه زعيم المعارضة الفنزويلية خوان غوايدو، الجمعة، إن الشرطة اعتقلت مشرعا ينتمي له، وذلك ضمن أحدث موجة من الإجراءات القانونية ضد المشرعين قبيل محاولة من غوايدو للفوز بولاية جديدة على رأس الجمعية الوطنية (البرلمان) في الخامس من يناير/ كانون الثاني.

وقال الحزب المعروف بنهجه المتشدد الساعي للإطاحة بالرئيس نيكولاس مادورو إن وحدة من الشرطة الخاصة اعتقلت المشرع غيلبر كارو وأحد مساعديه في كاراكاس.

ولم ترد وزارة الإعلام على طلب للتعليق، كما لم تتضح الاتهامات التي يواجهها كارو.

وكانت الحكومة قد وافقت قبل بضعة أيام على محاكمة أربعة من نواب المعارضة بتهمة ارتكاب جرائم، منها الخيانة.

ويقول غوايدو إن نحو 30 من نواب المعارضة معتقلون أو في المنفى أو لاذوا بسفارات في كاراكاس.

وقال حزب الإرادة الشعبية، في بيان على تويتر تعليقا على اعتقال كارو: "ما من شك في أن هذا الهجوم الجديد يأتي ضمن مساعي النظام لتفكيك البرلمان وتقويض انتخاب الرئيس خوان غوايدو في الخامس من يناير".

وكان غوايدو، الذي يرأس الجمعية الوطنية التي تسيطر عليها المعارضة، قد أعلن نفسه في يناير/ كانون الثاني رئيسا، مضيفا أن انتخاب مادورو لفترة جديدة في عام 2018 غير شرعي.

ويصف مادورو خصمه غوايدو بأنه دمية أميركية، كما يحمل العقوبات الأميركية مسؤولية الانهيار الاقتصادي بالبلد العضو بمنظمة أوبك، الذي فجر أزمة إنسانية ودفع الملايين للهجرة.

(رويترز)