فنانون مصريون يروون ذكرياتهم مع الثانوية العامة

04 اغسطس 2020
الصورة
أمير كرارة رسب 8 مرات ونجح أخيراً بمعدل 52% (فيسبوك)

تظل نتيجة الثانوية العامة من أهم الأحداث التي يترقبها المصريون، وسط تخوفات تسيطر على رؤوس الطلاب وأسرهم.

العديد من الفنانين تحدثوا عن هذه المرحلة الدراسية الأصعب في مشوار التعليم. وتزامناً مع ظهور نتائج الثانوية اليوم في مصر نستعرض بعض الحكايات.

الفنان أحمد حلمي قال في فيديو بثه إنه حصل على الثانوية العامة بعد  ثلاث سنوات من المحاولات، لأنه كان يخشى من الامتحان، ولم ينجح إلا بعد أن تخلص من كل تخوفاته.

أما الفنان أمير كرارة فحصل على نسبة 52%، موضحاً في لقاء أنه رغم النسبة الضئيلة هذه، إلا أن ترتيبه كان الثاني على المدرسة، كون المدرسة لا تحقق أي نسبة نجاح، وكانت تحصل على نتيجة "لم ينجح أحد" في الكثير من السنوات، موضحاً أنه حصل على شهادة الثانوية بعد رسوب استمر ثماني سنوات.

وحصل الفنان محمد هنيدي في هذه المرحلة على نسبة 57%، مشيراً إلى أنه في السنة الأولى التحق بمدرسة الثانوية الرياضية، وكانت "داخلية"، ثم تم إغلاق المدرسة وانتقل إلى أخرى، مشيراً إلى أنه لم يكن محباً للدراسة.

وذكر هنيدي أنه التحق بكلية الحقوق، لكن لم يستكمل الدراسة بها وتم فصله لانشغاله وقتها بالمسرح، وحاول الالتحاق بالمعهد العالي للفنون المسرحية لكن تم رفضه.

الفنانة اليمنية أروى نالت شهادتها الثانوية العامة في مصر، نظراً لظروف إقامتها مع عائلتها بالقاهرة في تلك الفترة.

أشارت أروى إلى أنها حصلت على المرتبة الأولى في مدرستها رغم عدم حصولها على أي دروس خصوصية، حتى لا تكبد أهلها مصاريف هذه الدروس التي كانت باهظة السعر، وخيرت بين الالتحاق بكلية الطب أو الهندسة إلا أنها اختارت الهندسة.

وحصلت الفنانة نيلي كريم على نسبة 95% في مرحلة الثانوية في روسيا، حيث إنها بلد والدتها، وكانت ترغب في الالتحاق بأكاديمية الفنون، لكن والدها أصرّ على أن تلتحق بكلية الآداب، فاختارت قسم اللغة الإنجليزية.