من فيروز إلى ساي...فنانون عرب ومغاربة وعالميون رفضوا المشاركة في مهرجان "موازين"

21 مايو 2017
الصورة
رفضت فيروز بسبب غياب دار أوبرا (فيسبوك)
+ الخط -

 


رغم أن مهرجان "موازين" المغربي يجتذب الكثير من الفنانين العرب والعالميين، إلا أن فنانين اختاروا رفض المشاركة في فعالياته، وكان أغلبَ الرافضين فنانون مغاربة، إضافة إلى عرب وعالميين، كما اختلفت أسباب الرفض بين غياب اتفاق على الأجر، وتفاصيل تقنية، والتزامات شخصية. هذه أبرز الأسماء:

فيروز

رفضت فيروز في أكثر من مرة المشاركة في مهرجان "موازين" رغم تكرار جلسات المفاوضات على مرّ الدورات، ونقلت صحيفة "الخبر" المغربية أن السبب في ذلك يعود إلى كونها اشترطت على إدارة المهرجان توفير دار أوبرا أو مسرح كبير، حتى يمكنها الحضور.

سميرة سعيد

رغم أنها ابنة البلد المضيف للمهرجان، إلا أنها رفضت باستمرار المشاركة فيه بسبب خلاف حول تصنيفها، ونقل موقع "اليوم 24" المغربي عن سعيد قولها إنها تصنف باستمرار من قبل إدارة المهرجان كفنانة محلية، وليس كفنانة عربية عالمية، ما يشكل فارقاً كبيراً في الأجر.

سعد لمجرد

رفض سعد لمجرد المشاركة في مهرجان "موازين" سنة 2015، وعزا ذلك في حوار مع النسخة المغاربية من "هافنغتون بوست" إلى "عدم الاتفاق على تفاصيل تقنية"، لكنه عاد وشارك في نسخة لاحقة.

حاتم عمور

رفض الفنان المغربي، حاتم عمور، المشاركة في الدورة السابقة من مهرجان "موازين". ونقل موقع "فبراير" المغربي عن الفنان قوله إن السبب في رفضه يعود إلى عدم موافقة الإدارة على تكلفة العرض، الذي كان عمور ينوي تقديمه، واقترحوا عليه بدل ذلك تقديم عرض مصغر، وهو ما دفع عمور لرفض العرض جملة.

ساي

سنة 2013 تراجع الفنان الكوري، ساي، عن المشاركة في المهرجان في آخر لحظة. وأعلن بيان إدارة المهرجان آنذاك أن غيابه جاء لأسباب شخصية، بينما كشف المدير الفني للمهرجان، عزيز الداكي، لموقع "هيسبريس" المغربي، عن أن السبب الحقيقي هو التزام ديني.