فلسطين: عشرات المستوطنين يقتحمون الأقصى

فلسطين: عشرات المستوطنين يقتحمون الأقصى

08 ابريل 2015
+ الخط -

 

اقتحم عشرات المستوطنين المتطرفين، اليوم الأربعاء، باحات المسجد الأقصى المبارك، وسط دعواتهم لتكثيف هذه الاقتحامات وإقامة طقوس احتفالية داخله بمناسبة الأعياد اليهودية.

ورداً على ذلك، سيرت الحركة الإسلامية، عشرات الحافلات إلى القدس المحتلة، للرباط في المسجد الأقصى.

ودعت الحركة، المواطنين في القدس ومدن الداخل المحتل إلى تكثيف وجودهم في الأقصى، للتصدي لاقتحامات المستوطنين ومنعهم من تدنيس الأقصى.

من جهة أخرى، أفرجت سلطات الاحتلال في ساعة متأخرة من ليل أمس الثلاثاء، عن المحاضر في جامعة القدس ببلدة أبو ديس سمير شقير، بعد اعتقاله من أرضه في وادي الربابة بالقرب من بلدة سلوان إلى الجنوب من المسجد الأقصى، والتحقيق معه بتهمة الدخول إلى أرضه بـ"صورة غير مشروعة".

وفي روايته لما حدث، وصف شقير لـ"العربي الجديد"، ما حدث معه بأنه "عملية مدبرة"، وكان ضحية كمين نصب له حيث كانوا ينتظرون سيارته بالقرب من بيته، وعندما دخل إلى أرضه أيقن وجود تحركات غير طبيعية، فهم بالعودة إلى المنزل، لكن أحد الجنود أشهر مسدسه وطلب منه التوقف أو أنه سيطلق النار عليه، ثم جرى اقتياده إلى مركز الشرطة.

وتعرض شقير للضرب داخل الدورية العسكرية، وبعد التحقيق معه لساعات حول أسباب تواجده في أرضه، وبأنه دخلها بصورة "غير مشروعة"، حررت ضده مخالفة بقيمة ألفي شيقل (500 دولار).

وكانت طواقم ما يسمى "سلطة حماية الطبيعة" الإسرائيلية اقتحمت العام الماضي تلك الأرض بداعي ملكيتها لهذه السلطة، وأنه يحظر على العائلة التصرف بها، فيما قامت الجرافات أكثر من مرة بتجريف الأرض وهدم أسوار من الإسمنت المسلح حولها، إضافة إلى منشآت كانت قائمة عليها.