فرنسا: فالس يصف "الجهادية " في ليبيا بالتهديد المباشر

فرنسا: فالس يصف "الجهادية " في ليبيا بالتهديد المباشر

21 فبراير 2015
+ الخط -

أكد رئيس الوزراء الفرنسي، إمانويل فالس، اليوم السبت، أن "الجهادية الإرهابية" تلقي بثقلها وتشكل تهديداً مباشراً على أمن أوروبا".

وقال فالس خلال مشاركته في مؤتمر أوروبي بمدريد، "أريد أن أذكر بالموضوع الليبي، والتهديد المباشر الذي يلقي بثقله على أمننا والذي يجري تحت أعيننا وليس بعيداً عن حدودنا، ووجود معقل جديد للجهادية الإرهابية"، مشيراً إلى ضرورة "وجود جهد دفاعي لمواجهة هذا الوضع".

ويهدف اجتماع مدريد إلى بلورة موقف مشترك حول ثلاث قضايا أساسية للرأي العام الأوروبي، وهي الإرهاب، والسياسة الخارجية والعمل.

وأضاف فالس "يجب أن نشرح لمجتمعاتنا أن اإارهاب الجهادي موجود في المجتمع الغربي"، متوقفاً عند "اعتداءات باريس والدنمارك".

وتطرق رئيس الوزراء الفرنسي إلى "موضوع  الجهاديين الفرنسيين الذين يبلغ عددهم 3000 شخص، وكيف يثير هؤلاء اهتمام الأجهزة في فرنسا بسبب تطرفهم".

ودعا فالس إلى التمسك  بمبادئ الجمهورية، وتعزيز سبل مكافحة الإرهاب وضرورة حماية الحدود  في أوروبا وتبادل المعلومات الواردة عبر قائمة مشتركة للمسافرين. 

دلالات