فرنسا تبدأ لأول مرة قصف مواقع "داعش" بسورية‏

فرنسا تبدأ لأول مرة قصف مواقع "داعش" بسورية‏

باريس
عبد الإله الصالحي
27 سبتمبر 2015
+ الخط -

نفذت فرنسا أولى غاراتها في سورية ضد أهداف رصدتها طائرات "رافال"، ‏خلال طلعاتها الجوية منذ أكثر من أسبوعين، حسب ‏بيان للرئاسة الفرنسية ‏صدر صباح اليوم الأحد. وأوضح البيان أن فرنسا نفذت الغارات بطريقة ‏‏"مستقلة وبالتنسيق مع حلفاء ‏فرنسا في المنطقة"، وأكد أن "فرنسا ‏ستنفذ غارات جديدة في حال حصول تهديدات ضد الأمن القومي الفرنسي".


ولم يحدد البيان الرئاسي طبيعة الأهداف المستهدفة وتاريخ الغارات، غير ‏أن صحيفة "لوموند" أكدت أن هذه الغارات نُفذت ‏الخميس الماضي (24 ‏سبتمبر/أيلول) واستهدفت مواقع في محيط مدينة الرقة، معقل تنظيم "الدولة ‏الإسلامية" (داعش).‏

وكان وزير الدفاع الفرنسي، جون ايف لودريان، أكد للصحيفة الفرنسية في 18 سبتمبر/أيلول ‏الحالي أن "فرنسا ستستهدف ‏بالخصوص معسكرات "داعش" التي يتدرب ‏فيها المقاتلون الأجانب، خاصة الفرنسيين منهم على ضرب أهداف فرنسية ‏ومراكز ‏قيادات التنظيم المتطرف، استنادا إلى البند 51 من ميثاق الأمم ‏المتحدة المتعلق بشرعية الدفاع عن النفس".‏

ومن المتوقع أن تواصل المقاتلات الفرنسية قصف مواقع التنظيم في الأيام ‏المقبلة، وأن تستهدف أيضا مراكز التموين ومواقع ‏تؤوي القيادات الميدانية ‏لتنظيم "داعش"‏.‏

وكان الرئيس الفرنسي، فرانسوا هولاند، أعلن في السابع من نفس الشهر أن بلاده قررت خوض حرب جوية ضد معاقل تنظيم ‏‏"داعش" في الأراضي ‏السورية، مستبعدا في ذات الوقت فرضية التدخل العسكري البري. ‏

ويأتي الإعلان الرسمي عن هذه الغارات في الوقت الذي يتواجد فيه هولاند ‏في نيويورك، للمشاركة في أشغال الدورة الـ 70 ‏للجمعية العامة للأمم المتحدة، ‏ولحضور اجتماع دولي دعا إليه الرئيس الأميركي باراك أوباما بعد غد ‏الثلاثاء حول سُبل محاربة ‏تنظيم "داعش".‏

اقرأ أيضا: اعتراف عراقي بالتعاون مع روسيا وإيران وسورية لمحاربة "داعش"

ذات صلة

الصورة
سالم المسلط

سياسة

في ظل التطورات اللافتة في الملف السوري، أكان في إدلب وتهديدات النظام بعملية عسكرية، أو توجه بعض الدول لإعادة تعويم النظام، وفي ظل تعطل الحل السياسي، يتحدث رئيس الائتلاف الوطني المعارض سالم المسلط، لـ"العربي الجديد"، عن هذه الملفات وغيرها.
الصورة
فرنسا (توماس سويكس/ فرانس برس)

مجتمع

تعرّض أكثر من 216 ألف طفل لانتهاكات أو اعتداءات جنسية ارتكبها رجال دين كاثوليك في فرنسا بين عامي 1950 و2020، بحسب ما خلصت إليه لجنة تحقيق مستقلة نشرت نتائجها اليوم.
الصورة

سياسة

جدد الطيران الحربي الروسي قصفه لمناطق جنوب إدلب شمال غربي سورية، بالتزامن مع قصف مدفعي وصاروخي من جانب قوات النظام، وسط حركة نزوح للمدنيين من المنطقة خشية تصاعد العمليات العسكرية.
الصورة
تمكين النساء في إدلب (العربي الجديد)

مجتمع

بهدف تفعيل دور المرأة في المجتمع، افتتح "مركز دعم وتمكين المرأة" الذي يتخذ من مدينة إدلب، شمال غربي سورية، مقراً له، معرضاً للأعمال اليدوية، أمس الإثنين، ويستمر على مدار أسبوع. 

المساهمون