فرقة بريطانية ترفض المشاركة في "يوروفيجن" احتجاجاً على الاحتلال الإسرائيلي

26 يناير 2019
الصورة
الفرقة رفضت المشاركة في المسابقة والتطبيع مع إسرائيل (تويتر)
+ الخط -
رفضت فرقة بريطانية ناشئة الدخول في مسابقة الأغنية الأوروبية، بسبب استضافة إسرائيل المسابقة هذا العام. وقد أثارت الفرقة المؤلفة من ثلاث فتيات، وتحمل اسم The Tuts ردود فعل عنيفة من مناصري الاحتلال الإسرائيلي.

وأشاد البعض بموقف الفرقة، لإدراكها انتهاكات حقوق الإنسان التي ارتكبتها إسرائيل، ووعيها بتأثير التطبيع الفني.
وكتبت الفرقة على حسابها على "تويتر": "تلقينا دعوة للاشتراك في يوروفيجن 2019، لتمثيل المملكة المتحدة، ولكن نظراً لأنها ستقام في إسرائيل، كان جوابنا هو لا".

وكانت مجموعات ثقافية وصحافية فلسطينية قد دعت لمقاطعة مسابقة يوروفيجن لهذا العام، التي تستضيفها دولة الاحتلال الإسرائيلي.

  



المساهمون