فرض حجر كامل على ولاية كاليفورنيا لمواجهة فيروس كورونا

20 مارس 2020

قرّر حاكم كاليفورنيا غايفن نيوسوم، مساء الخميس، فرض حجر على الولاية بكاملها وعلى سكّانها البالغ عددهم 40 مليون نسمة، وذلك لتعزيز جهود مكافحة فيروس كورونا المستجدّ.

وقال الحاكم في مؤتمر صحافي "حان الوقت لنا جميعا، أفرادا ومجتمعا، أن ندرك أنه يجب علينا بذل مزيد من الجهد" لوقف انتشار كوفيد-19. وأضاف أنّه يطلب من السكّان "على مستوى كامل الولاية البقاء في منازلهم"، مشيرا إلى أنّ هذا الإجراء يصبح "ساري المفعول الليلة".

بدوره كان رئيس بلدية لوس أنجليس إريك غارسيتي أمر، مساء الخميس، بفرض حجر على جميع سكان المدينة البالغ عددهم أربعة ملايين نسمة، طالبا منهم الامتناع عن أيّ تنقّل غير ضروري، وذلك في محاولة لكبح تفشّي فيروس كورونا المستجد.

وكتب غارسيتي على تويتر أنّه أصدر أمرا طارئا بفرض حجر يُلزم "جميع سكّان مدينة لوس انجليس بأن يبقوا في منازلهم وبأن يحدوا على الفور من التحرّكات غير الضرورية". وأضاف "نتخذ هذا الإجراء الطارئ من أجل الحد من انتشار كوفيد-19 وإنقاذ أرواح".

وتعيش الولايات المتحدة على وقع القيود المفروضة على السفر وإجراءات العزل بينما تراجع اقتصاد أول قوة في العالم جراء انتشار الفيروس.


(فرانس برس)