فتح باب الترشّح للرئاسة المصريّة أوائل الأسبوع المقبل

فتح باب الترشّح للرئاسة المصريّة أوائل الأسبوع المقبل

23 مارس 2014
+ الخط -
القاهرة ـ كريم حسام الدين:

 أعلن المستشار د. حمدان فهمي، أمين عام لجنة الانتخابات الرئاسية المصرية، أن اللجنة ستفتح باب الترشح أوائل الأسبوع المقبل، وأنها تسعى حالياً للانتهاء من كافة الاستعدادات الإدارية بالتعاون مع الوزارات المختصة.

وأضاف فهمي أن اللجنة، خلال اجتماعها مساء أمس السبت برئاسة المستشار أنور العاصي، ناقشت باقي القرارات المنظمة للعملية الانتخابية مثل قرارات متابعة منظمات المجتمع المدني المحلية، والمنظمات الأجنبية المهتمة والتي لها نشاط في متابعة الانتخابات والتطور الديموقراطي في الدول المختلفة لعملية الانتخابات الرئاسية في مصر، والقرار الخاص بضوابط اختيار المرشحين للرموز الانتخابية، وضوابط الدعاية الانتخابية والتمويل الذي يحصل عليه المرشح.

 

وأوضح فهمي أن اللجنة استعرضت ما تم بشأن تدريب موظفي الشهر العقاري وغيرهم ممّن سيتولّون الإشراف على توثيق نماذج تأييد طالبي الترشح، حيث أفاد مسؤول وزارة الاتصالات أن التدريب سينتهي في موعد أقصاه نهاية الأسبوع الجاري.
وأكد فهمي أن تحديد الجدول الزمني مرتبط بالانتهاء من عملية تدريب موظفي الشهر العقاري على استخدام القارئ الإلكتروني وتوزيعه على مكاتب التوثيق في أنحاء الجمهورية، وأن اللجنة وجهت الأمين العام إلى الانتهاء من كافة الاستعدادات وتسليم أجهزة القارئ الإلكتروني لجميع المكاتب المخصصة لهذا الشأن، خلال هذا الأسبوع حتى يكون متاحاً للجنة فتح باب الترشح لرئاسة الجمهورية أوائل الأسبوع المقبل.

وفي السياق، قال المستشار عصام الدين عبد العزيز، عضو اللجنة، النائب الأول لرئيس مجلس الدولة: إن اللجنة قررت تغيير نظام التسجيل المسبق للناخبين الوافدين بحيث سيكون على كل ناخب وافد تسجيل اسمه في مقر الشهر العقاري التابع له محل وجوده في غير المحافظة التي يتبعها، وذلك قبل الموعد المحدد للاقتراع، خلال الفترات التي ستحددها لجنة الانتخابات الرئاسية يوم الأحد المقبل 30 مارس/ آذار الجاري.

وأضاف عبد العزيز أن هذا التعديل بتسجيل الوافدين في مقار الشهر العقاري بدلاً من أقسام الشرطة، جاء بهدف التسهيل على المواطنين واستغلالاً لأجهزة القارئ الإلكتروني المرتبطة بالشبكة الإلكترونية والتي ستكون موجودة في مقار الشهر العقاري بغرض توثيق نماذج تأييد الناخبين للمرشحين، أي أن هذه الأجهزة سيكون لها استخدامان خلال مرحلة ما قبل الاقتراع.

 

وأوضح عبد العزيز أن إعداد قاعدة بأسماء الوافدين المسجلة سلفاً سيساعد اللجنة في إعداد اللجان الخاصة بالوافدين وتوزيعها على المحافظات والمناطق حسب كثافة الوافدين فيها، وكذلك سيتم حذف جميع أسماء الوافدين المسجلين من كشوف مقارهم الانتخابية الأصلية مؤقتاً خلال الاقتراع لمنع تكرار التصويت.

 

وأشار عبد العزيز إلى أن اللجنة ستنتهي خلال الأسبوع الجاري من طباعة جميع الأوراق الخاصة بطلب الترشح ونماذج التأييد، وأن عملية تدريب موظفي التوثيق ستنتهي يوم الأربعاء المقبل.

المساهمون