فتح الاستبدال الأفريقي: فرحة بشمال القارة واحتجاج الأهلي المصري

فتح الاستبدال الأفريقي: فرحة بشمال القارة واحتجاج الأهلي المصري

25 يناير 2020
الصورة
الأهلي المصري احتجّ على قرار كاف (Getty)
+ الخط -
تدرس إدارة النادي الأهلي المصري، تقديم احتجاج إلى الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا"، ومن بعده إلى المحكمة الرياضية الدولية، ضد الاتحاد الأفريقي "كاف"، بسبب التعديل الذي أُجري في لوائح مسابقة دوري أبطال أفريقيا لموسم 2019-2020، عبر زيادة الاستبدال في القوائم رسمياً إلى 4 مقاعد، مع اقتراب مرحلة المجموعات من النهاية، وقبل نحو أسبوع من غلق باب الانتقالات الشتوية الجارية حالياً في الملاعب الأفريقية.

وقوبل قرار "كاف" باعتراض واسع داخل النادي الأهلي، الذي اعتبر مجاملةً بشكل خاص للزمالك المصري المستفيد من هذا الأمر، في إضافة لاعبين جدد إلى قائمته، وبشكل عام إلى فرق الشمال الأفريقي، وخاصة الوداد المغربي، الذي يتيح له الوضع الآن تسجيل ما لا يقلّ عن 4 لاعبين في قائمته، بعد أن ضمّ 11 صفقة جديدة أخيراً، بخلاف الترجي التونسي حامل اللقب، الذي بات بإمكانه إضافة لاعبين.

وشهدت الساعات الأخيرة دعوة محمود الخطيب، رئيس النادي الأهلي، للإدارة القانونية في النادي إلى دراسة القرار وفقاً للوائح وإعداد مذكرة احتجاج إلى "كاف"، بخلاف الشكوى الرسمية المنتظر تقديمها إلى "فيفا" ضد فتح باب الاستبدال بعد انطلاق البطولة، وقبل جولتين فقط من انتهاء مرحلة المجموعات لدوري أبطال أفريقيا.

ويواجه الأهلي مشكلة كبيرة، حيث يُعَدّ النادي الوحيد الذي لا يملك حق الاستبدال في قائمته إلا في لاعب واحد تنطبق عليه شروط الاستبدال، هو شريف إكرامي، حارس المرمى، بوصفه لم يشارك في أي مباراة منذ انطلاق البطولة، ولا يمكن التفريط بخدماته، في ظل قيد 3 حراس مرمى فقط، هم إكرامي ومحمد الشناوي وعلي لطفي، يعتمد عليهم الجهاز الفني للأهلي.

من جانبه، أبدى سيد عبد الحفيظ، مدير الكرة في الأهلي، في تصريحات للصحافيين، دهشته من قرار "كاف" الذي جاء دون نص واضح في اللائحة، وقبل ساعات من انطلاق الجولة الخامسة وقبل الأخيرة لسباق مرحلة المجموعات، مشيراً إلى أن الأهلي يدرس الأمر من ضرورة احترام اللوائح الخاصة بالبطولات، والعمل بها دون تغيير على جميع الفرق لإحداث التكافؤ في الفرص حتى النهاية، مشدداً على أن القرار النهائي، في هذا الشأن، لإدارة الأهلي.

وكان الاتحاد الأفريقي قد أعلن فتح الاستبدال في قوائم الأندية المشاركة في بطولة دوري أبطال أفريقيا بـ4 لاعبين في حد أقصى بالقائمة الواحدة، مع شرط عدم مشاركة اللاعب المستبعد في أي مباراة بالبطولة خلال نسخة 2019-2020، حتى بدأت الأندية العربية باستقبال القرار بترحاب شديد والبدء بعمليات استبدال سريعة لإكمال قوائمها وإنهاء النقص العددي التي تعاني منه.

وشهدت الساعات الأخيرة استفادة نادي الوداد المغربي من القرار عبر إضافة 3 لاعبين جدد، اختارهم سباستيان ديسابر، المدير الفني للفريق للقيد الأفريقي، وهم علاء الرحايلي والإيفواري غباغبو ويحيى عطية الله قلب الدفاع العائد من تجربة احتراف في الدوري اليوناني، لإنهاء النقص العددي في تشكيلته بعد رحيل أكثر من لاعب أخيراً.

واستفاد نادي النجم الساحلي التونسي من القرار قبل ساعات من لقاء الأهلي المصري في حل أزمة الحارس البديل، عبر قيد علاء الدين أيوب الحارس الرابع في القائمة من خلال الاستبدال، وقيده ليكون تعويضاً عن إيقاف مكرم البديري الحارس الأساسي، وكان النجم قد جهز لاعبه إيهاب المساكني ليكون الحارس البديل لأشرف كرير في اللقاء، قبل أن يأتي الاستبدال لينهي له الأزمة الكبرى في تشكيلة غاريدو المدير الفني.

في الوقت نفسه، أعلن باتريس كارتيرون المدير الفني لنادي الزمالك المصري الذي يملك حالياً مقعدي استبدال في صفوفه يحق له القيام بهما حسم الاختيار عقب لقاء مازيمبي الكونغولي، حيث تجرى المفاضلة بين 3 لاعبين لاختيار ثنائي منهما للقيد، وهم محمود عبد الرحيم "جنش" حارس المرمى، وأحمد عيد الظهير الأيمن، وإمام عاشور لاعب الوسط المهاجم بدلاً من أيمن حفني ومحمود عبد المنعم "كهربا"، اللذان رحلا عن الزمالك، وجرى قيدهما في بداية البطولة دون أن يشاركا في أي مباراة.

ويدرس معين الشعباني، المدير الفني للترجي التونسي، الاستفادة من القرار في الساعات المقبلة وحسم هوية الاستبدال في قائمته، بعدما أضاف إليها أخيراً لاعبين جديدين، هما محمد بن علي وعبد الرحمن مزيان، الوافدان إلى الترجي خلال فترة الانتقالات الشتوية الجارية.

المساهمون