غوتيريس يدقّ ناقوس الخطر: التغيّر المناخي تهديد وجودي للبشر

05 يونيو 2019
الصورة
مكافحة التغير المناخي لحماية الحياة على الكوكب (رونن تيفوني/Getty)
+ الخط -


أكد الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريس أن "بيئة العالم تواجه مخاطر غير مسبوقة" جراء النشاط البشري، وأن خطر الانقراض بات يهدد مليون نوع طبيعي، كما تتعرض المحيطات للاختناق، مشددا على أن تغير المناخ بات يشكّل تهديدا وجوديا للبشر.

جاءت كلمات الأمين المحذرة في رسالة خاصة وجهها لدول العالم بمناسبة الـيوم العالمي للبيئة الذي تحييه الأمم المتحدة في الخامس من حزيران/يونيو من كل عام، داعياً إلى اتخاذ إجراءات محددة حيال هذا التهديد، من بينها "فرض الضرائب على التلوّث لا على الناس، وإنهاء دعم الوقود الأحفوري، ووقف بناء محطات جديدة لتوليد الطاقة بالفحم".

ولفت غوتيريس في رسالته إلى دراسات الأمم المتحدة وخبرائها من أن تلوث الهواء يودي بحياة سبعة ملايين شخص كل عام، وأن أضراره البالغة تطاول نمو الأطفال وأن الكثير من ملوثات الهواء يسبب الاحترار العالمي أيضا.


وذكَّر غوتيريس بأن المناسبة العالمية تبرِز مدى اعتماد سكان العالم جميعا على الطبيعة وعلى صحة الكوكب، وقال إن جودة الماء والطعام ترتهن بحماية عالم الطبيعة.



ووصف غوتيريس مواجهة التغير المناخي بمعركة الإنسانية الكبرى "التي لا بد أن يُكتب لنا النصر فيها"، مؤكدا أن ذلك ليس مستحيلا مع توفر الحلول التي تقدمها جهود العلماء ووكالات الأمم المتحدة وخبراؤها المتخصصون.