غوارديولا يحتفي بمحرز بعد عامين من ضمّه إلى مانشستر سيتي

10 يوليو 2020
الصورة
محرز بات يلعب بشكلٍ أساسي في السيتي (أندريه بويل/Getty)

تصادف، اليوم الجمعة، الذكرى الثانية لتعاقد نادي مانشستر سيتي الإنكليزي مع النجم الجزائري رياض محرز من ليستر سيتي، وكان ذلك بالضبط عام 2018، في صفقة قدرت قيمتها بـ67 مليون يورو، لتعتبر الأغلى عربياً والثانية أفريقياً، بعد صفقة نيكولاس بيبي الذي انتقل إلى أرسنال الصيف الماضي بـ80 مليون يورو.

وعاد المدير الفني للفريق بيب غوارديولا للإشادة بإمكانات رياض محرز والفارق الذي أحدثه في العامين اللذين لعب فيهما بألوان الفريق لحد الآن، حيث كان هذا في المؤتمر الصحافي الذي يسبق مواجهة فريقه لبرايتون، ضمن الأسبوع الـ(35) من الدوري الإنكليزي الممتاز لكرة القدم.

وقال بيب غوارديولا: "رياض محرز؟ لاعب مذهل للغاية، إنه يقوم بأشياء رائعة في مساعدة الفريق، سواء كان ذلك بالتسجيل أو صناعة الأهداف، أتمنى أن يواصل مساعدة الفريق عندما يلعب أو لا يلعب، وبدوري آمل في أن أساعده على التحسن في بعض التفاصيل".

ويرى مدرب برشلونة الأسبق أن تراجع نسبة مشاركة النجم البرتغالي بيرناندو سيلفا هذا الموسم، يعود إلى تألق محرز، خاصة هذا الموسم "صحيح بيرناردو لم يكن مثل الموسم الماضي، لكنه كان جيداً، لا أعرف هل هو خطئي أو لأن محرز ي يوجد في لياقة عالية، أو لأنني كذلك أصبحت أعطي فرصة كبيرة لفودين من أجل أن يُشارك".

ولعب رياض محرز 88 مباراة بقميص مانشستر سيتي، سجل 24 هدفاً وقدم 27 تمريرة حاسمة، وفاز معه بـ6 ألقاب أبرزها بطولة الدوري الإنكليزي الموسم الماضي، ويبقى الحلم الوحيد هو إحراز لقب دوري أبطال أوروبا هذا الموسم.