غزة.. هواة يوثقون تاريخ فلسطين بالعملات والطوابع

غزة
يوسف أبو وطفة
06 أكتوبر 2019
ينجذب زوار معرض "هواة فلسطين للعملات والطوابع البريدية" لمجموعة الهاوي جميل عنان التي عمل على جمعها على مدار سنواتٍ طويلة، إذ تجسد مجموعته تاريخ فلسطين القديم عبر مختلف العصور، إلى جانب تاريخ بعض الدول العربية والأجنبية.

ويشارك عنان إلى جانب آخرين في المعرض الذي أقامته رابطة هواة العملات والطوابع بالتعاون مع بلدية غزة، اليوم الأحد، والذي شهد حضوراً واسعاً من طلبة المدارس، والمهتمين بمجال المعادن، والطوابع القديمة.

وقال عنان لـ"العربي الجديد" إن الرغبة في توثيق تاريخ فلسطين وحمايته من الاندثار وجمع أية معلومات وتفاصيل قديمة جعلته يقدم على هذه الهواية منذ أكثر من 25 عاماً، متحدياً كافة الصعاب والعقبات في طريق جمع هذه الأشياء.

ويضيف أنه صب تركيزه بشكل كبير خلال الفترات التي جمع فيها العملات والطوابع البريدية على التاريخ الفلسطيني في العهد العثماني أو الانتداب البريطاني، إلى جانب بعض الحقب التي كانت فيها فلسطين تحت الحكم الإسلامي.

ودعا عنان إلى العمل على توثيق كل ما يحفظ تاريخ فلسطين من الاندثار مع مرور الأجيال،  والتصدي لكل محاولات الاحتلال سلب التاريخ والآثار الفلسطينية.

في حين اهتم الهاوي الفلسطيني شادي شاهين بجمع العملات النقدية المعدنية الخاصة بتاريخ فلسطين في الفترات ما بين 1700 و1800، وكانت فلسطين تحت الحكم العثماني، إلى جانب الفترة ما بين 1924 وحتى 1946 تحت الانتداب البريطاني.

وورث شاهين هذه الهواية عن والده. وقال لـ "العربي الجديد" إن أحد الأشياء المهمة التي توثق تاريخ أي حضارة هو العملات النقدية والطوابع البريدية التي كانت تتداول، إذ يعبر ذلك عن طبيعة الظروف التاريخية، والسياسية التي عاشها الناس في تلك الفترة.

وأضاف أن هذه الهواية بدأت بشكلٍ حقيقي معه منذ أكثر من عشر سنوات، حصل على أول قطعة معدنية صغيرة قديمة وبدأ في أعقابها بالعمل على جمع باقي القطع والطوابع البريدية داخل فلسطين أو خارجها اعتماداً على شبكة الإنترنت ومواقع التواصل.

بدوره قال رئيس رابطة هواة العملات والطوابع محمد الزرد لـ"العربي الجديد" إن إقامة مثل هذه المعارض تأتي لتوثيق التاريخ الفلسطيني القديم والحضارات التي مرت عليها عبر الصكوك والطوابع والوثائق الورقية القديمة.

وأشار إلى أن الكثير من العملات النقدية القديمة والطوابع البريدية أو غيرها من الأشياء التراثية التي يجري عرضها في المعرض، تعكس طبيعة الظروف التاريخية والسياسية التي شهدتها تلك الحقب.

ذات صلة

الصورة
طلاب غزة (عبد الحكيم أبو رياش)

مجتمع

تبددت فرحة الطالبة الفلسطينية جنات أبو زبيدة بعد حصولها على معدل 97.4% في الثانوية العامة المؤهل للمرحلة الجامعية، بسبب عدم مقدرة أسرتها المادية على تسجيلها في أي من الجامعات في قطاع غزة.
الصورة
فايز الحسني في مرسمه (عبد الحكيم أبو رياش)

منوعات وميديا

نشغل الفنان الفلسطيني فايز الحسني، من مدينة غزة، بتجهيز مجموعته الفنية الجديدة "الناي والحَسون"، التي يروي من خلالها حكايات الشعب الفلسطيني وآماله في الحرية
الصورة
إحياء للذكري الـ 15 لشهداء مجزرة شفاعمرو

مجتمع

أحيا أهالي شفاعمرو بالداخل الفلسطيني،  مساء الثلاثاء، الذكرى السنوية الخامسة عشرة للمجزرة التي ارتكبها، نتنان زادة، في عام 2005. وأسفرت عن استشهاد أربعة من أهالي شفاعمرو، وهم دينا وهزار تركي وميشيل بحوث ونادر حايك.
الصورة
أسواق غزة (عبد الحكيم أبو رياش/العربي الجديد)

اقتصاد

تصطحب الفلسطينية سمر حمادة (29 عامًا) من حي التفاح بمدينة غزة، طفلتها ذات الأعوام الستة لكسوتها لبداية العام الدراسي الجديد، وقد أرهقت المواسم المتلاحقة جيب أسرتها ذات الأوضاع الاقتصادية المتواضعة.