#غزة_تحت_القصف و#الجولان يتصدران... والسيسي في قفص الاتهام

26 مارس 2019
الصورة
دان المغردون الغارات الإسرائيلية على غزة (مجدي فتحي/نورفوتو)
+ الخط -

تصدر وسما "#غزة_تحت_القصف" و"#الجولان" قائمة الأكثر تداولاً على موقع "تويتر" في مصر، تنديداً بغارات الاحتلال الإسرائيلي على قطاع غزة، واستنكاراً لقرار الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، بالاعتراف رسمياً بـ "السيادة الإسرائيلية" على مرتفعات الجولان السورية المحتلة.

وشارك مصريون وعرب في دعم المقاومة الفلسطينية افتراضياً ومهاجمة الاحتلال الإسرائيلي، وانتقدوا سياسة ترامب الموالية للكيان الصهيوني والحكام العرب الموالين له، مصوبين خاصة على الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي.

وغرد ياسين واصفاً حال الدول العربية: "‏‎#غزة_تحت_القصف -السعودية مشغولة بحصار قطر- الإمارات مشغولة باحتلال جزر اليمن- البحرين مشغولة بمغازلة الصهاينة- السيسي مشغول بإعدام شباب مصر- محمود عباس مشغول بمحاصرة أهل غزة- حكام آخرون مشغولون بقمع شعوبهم... والصهاينة يقتلون أهلنا في غزة، ويُكملون مخططاتهم ومشاريعهم!".

وذكّر الكاتب الصحافي السعودي تركي الشلهوب بتصريح لسامح شكري: "‏‎#غزة_تحت_القصف... من تصريحات وزير خارجية السيسي: لا يمكن وصف الممارسات الإسرائيلية بالإرهاب من دون اتفاق دولي! عملاء بالفطرة".


واستعاد صاحب حساب "الظل" تصريحات السيسي: ‏"من حق الشعب اليهودي أن يعيش آمناً على أرضه... وأنا من هنا بقول للشعب الإسرائيلي اطمئنوا نحن معكم... عبد الفتاح السيسي. ‎#غزة_تحت_القصف".

ودعا صاحب حساب "مصري": "‏اللهم احفظ فلسطين من الحكام العرب. #غزة_تحت_القصف".

وعلق محمد عبده: "‏‎#الجولان عربية سورية... غزة والقدس المحتلة عربيتان فلسطينيتان... علموها لأولادكم وذكروا بها أنفسكم. #غزة_تحت_القصف. #اطمن_انت_مش_لوحدك".

وهتف فارس العجارمة: "‏تسقط كل الاتفاقيات... تسقط كل المبادرات... تسقط كل الصفقات... يسقط كل الخونة والمطبّعين... المجد للشعب الفلسطيني الحر... لعنة الله على الصهاينة ومن والاهم. ‎#غزة_تحت_القصف".

وغرد معاذ حسن: "‏غزة تحترق أمام أنظار أشباه المسلمين الذين سكتوا عن صهاينة القدس والجولان، وسيكتفون بالتنديد اليوم بعدما دفعوا الملايين لترامب وباعوا شرفهم وكرامتهم. لكم الله يا أهلنا في غزة يا شرفاء الأمة. حسبي الله ونعم الوكيل. ‎#غزة_تحت_القصف".

في حين كتبت ناهد عجبة: "‏صفقات القرن كثيرة وكلها لصالح إسرائيل وكلها بترخيص من حكامنا العرب المسلمين!!! صفقة الغاز هدية السيسي. وصفقة القدس عاصمة هدية سلمان بن عبد العزيز. وصفقة الجولان هدية بشار الأسد. ‎#الجولان ‎#الجولان_سورية_عربية ‎#اطمن_انت_مش_لوحدك".

ولخص فارس الأحوال: "‏بينما نتنياهو (رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو) يحضن ترامب بشماله شكرا على ‎#الجولان ويقصف غزة بيمينه... السيسي في مصر يرتعد خوفا من صفارة وحلة... بوتفليقة (الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة) في الجزائر يسعى للاستقواء بالخارج ضد الشعب... البشير (الرئيس السوداني عمر البشير) يقتل شعبه بدم بارد... الإمارات والسعودية تلعقان أحذية بني صهيون... جاتكم البلا. #اطمن_انت_مش_لوحدك".


وحلل محمد فايز الموقف: "‏كل هذا مقابل استمرار بشار في السلطة وحماية إسرائيل مقابل تحكم السيسي في مصر. ‎#الجولان".

وقال طارق الملة: "‏من أتى بلا انتخابات، لا يرحل بانتخابات. أيا كان نوع الانتخابات. وتتوالى انهزاماتنا نحن الشعوب العربية بفضلكم. لعنة الله عليكم. #السيسي #الجولان".


وتوقع محمد سيد: "‏‎#الجولان... احنا مش بس هنقعد سنين بعد السيسي نسدد في ديون.. لا خالص احنا كمان هنقعد سنين عشان نرجع كرامتنا اللي داسها ترامب واللي أمريكا مكنتش تحلم تعمل كده في أي عهد من عهود الرجالة اللي قبل كدة".

المساهمون