غادة عبد الرازق تطرد مديرة أعمالها وتتهمها بالسرقة

20 نوفمبر 2015
الصورة
غادة عبد الرازق (فيسبوك)

بعد أكثر من 10 سنوات من العمل والصداقة، قررت الممثلة المصرية غادة عبد الرازق طرد مديرة أعمالها، جيهان يوسف، التي اشتهرت في الوسط الفني باسم "جي جي"، بعد أن اتهمتها بسرقة خاتمها الذي يقدر ثمنه بـ4 ملايين جنيه، أي حوالى خمسمائة ألف دولار، إلى جانب العديد من الأشياء الثمينة والمجوهرات.

هذا الأمر أعلنه الفنان كريم محمود عبدالعزيز، عبر صفحته الرسمية على فيسبوك، فنشر صورة تجمعه مع غادة، معلقا عليها "النجمة غادة عبدالرازق تعيش حاليا صدمة كبيرة، بسبب ما حدث من مديرة أعمالها جيهان يوسف التي كانت رفيقة لها في جميع المناسبات والأعمال. بل وأدخلتها غادة حياتها الشخصية، وائتمنتها على مصالحها، لدرجة أنها كانت تصطحبها معها خلال سفرياتها في الخارج، لكن يبدو أن جي جي لم تراع العيش والملح، وهو ما اكتشفته غادة مؤخرا، وهو استيلاؤها على خاتم يصل سعره إلى 4 ملايين جنيه (نحو نصف مليون دولار أميركي)". ليعود ويحذف المنشور بعد ساعات (صورة المنشور مرفقة أدناه). 

منشور عبدالعزيز استدعى الرد من جيهان، التي عبّرت عن استيائها الشديد من الاتهامات التي وجهتها غادة لها بسرقة الخاتم، مؤكدة أنها قررت عدم التعاون معها، بعد أن عملت لديها لأكثر من 10 سنوات.

وقالت "أرفض الدفاع عن نفسي، لأنني توكلت على الله، حسبي الله ونعم الوكيل في كل شخص يتهمني بالسرقة، وأنا واثقة أن الكثير من الفنانين لا يصدقون هذا الكلام، فالجميع يعلم جيدا من هي جيهان يوسف، ويعرفون مدى إخلاصي في عملي. كما أنني لن أتحدث عن تفاصيل وأسباب خلافي مع غادة، لأنني فوّضت أمري إلى الله".

وأضافت "كل ما أطلبه، أن يراعي الصحافيون ضمائرهم، قبل تداول الأخبار التي تسيء لي ولسمعتي وتضر بعائلتي".

يذكر أنّ عبدالرازق لم تعلّق على الموضوع، كما انتشرت أخبار عدة، منذ مدة، تؤكد أن الأخيرة تلقت تحذيرات كثيرة من معظم المقربين منها، بسب تصرفات جيهان غير المسؤولة، منها المعاملة السيئة مع وسائل الإعلام والصحافيين، لكن عبدالرازق كانت ترد يومها بأن هناك "عشرة عُمر" تجمعهما.


اقرأ أيضاً: خمس فنانات نشرن خلافاتهن مع أزواجهن في الإعلام