عيد أمني في كشمير

13 اغسطس 2019
يحتفل سكان الشطر الهندي من كشمير بعيد الأضحى خلال حملة غير مسبوقة، بعد تجريد نيودلهي الإقليم المتنازع عليه من استقلاله الدستوري، وفرض حظر تجوال إلى أجل غير مسمى. وما زالت الاتصالات وخدمات الإنترنت مقطوعة لليوم الثامن على التوالي. ويخشى الأهالي ألا يكونوا قادرين على إدخال الفرح إلى قلوب أطفالهم. وذكرت تقارير إخبارية أن السلطات ستسمح بأداء صلاة العيد في مساجد الأحياء، لكنها لن تسمح للتجمعات الكبيرة لتجنب الاحتجاجات المناهضة للهند، علماً أن الناس خرجوا في تظاهرات بعد الصلاة.

وتهدف هذه الإجراءات الأمنية إلى تجنب ردود أفعال المنطقة الوحيدة ذات الغالبية المسلمة في الهند، حيث يعارض معظم السكان حكم نيودلهي. ويوم الجمعة، خففت القيود لفترة وجيزة حتى يتمكن السكان من أداء صلاة الجمعة في المساجد. كما سُمح لهم بالتسوق قبيل العيد يومي السبت والأحد.



كتب القاضي الكشميري شهيد شودري على "تويتر": "مساء أول من أمس، عُقد اجتماع مع زعماء دينيين لبحث ترتيبات الصلاة، وقد زرت أماكن عدة". بينما كان سكان يتسوقون في سريناغار، المدينة الرئيسية في كشمير الهندية، عرضت قناة تلفزيون نيودلهي الإخبارية (إن دي تي في) مقطعاً يظهر سيارات جيب مزودة بمكبرات صوت تتحرك في المنطقة بعد وقت الغداء، تطلب من الناس العودة إلى منازلهم، ومن التجار إغلاق متاجرهم. وقالت إن هذه الخطوة ربما تكون ناجمة عن اشتباكات متقطعة وقعت في سريناغار، بعد تخفيف القيود يوم السبت.

(أسوشييتد برس)
تعليق:

ذات صلة

الصورة
تحركات بيروت

سياسة

تواصلت التحركات الاحتجاجية في لبنان، اعتراضاً على الغلاء الفاحش الذي امتدّ أخيراً الى ربطة الخبز مع اتخاذ وزير الاقتصاد اللبناني، راوول نعمة، قراراً برفع سعرها في خطوة إضافية تطاول قوت المواطنين.
الصورة
سياسة/احتجاجات أميركا/(تشاندان خانا/فرانس برس)

سياسة

أطلقت الشرطة الغاز المسيل للدموع في محاولة لتفريق متظاهرين خارج البيت الأبيض في وقت متأخّر الأحد، مع اندلاع اشتباكات عنيفة بالعاصمة واشنطن خلال ليلةٍ سادسة من التظاهرات التي تعمّ أنحاء البلاد، على خلفية مقتل مواطن أميركي من أصل أفريقي بمينيابوليس.
الصورة
أميركا/مينيابوليس/نيويورك/ديفيد دي ديلغادو/Getty

أخبار

هدد الرئيس الأميركي دونالد ترامب، بأنّ الجيش يمكنه نشر قوات في مينيابوليس "بسرعة كبيرة"، للرد على الاحتجاجات العنيفة، في أعقاب مقتل رجل أسود أعزل على يد أحد أفراد الشرطة في المدينة.
الصورة
رفض التطبيع/ عبد الحكيم أبو رياش/ مجتمع

أخبار

عبّر نقابيون فلسطينيون، اليوم الاثنين، عن رفضهم للمحاولات الثقافية والفنية للتطبيع مع الاحتلال الإسرائيلي، مؤكدين ثقتهم بوعي الأمة العربية والإسلامية وشعوبها لرفض كل هذه المحاولات التي تحاول جعل الاحتلال أمراً طبيعياً.