عمومية "قطر الوطني" ترفع حصة الأجانب إلى 49%

18 ابريل 2018
الصورة
رفع حصة الأجانب ينعش حركة الاستثمار (Getty)
+ الخط -

أعلنت مجموعة "بنك قطر الوطني"، اليوم الأربعاء، أن الجمعية العامة غير العادية التي انعقدت الثلاثاء، وافقت على رفع نسبة تملك المستثمرين غير القطريين في رأسمال المصرف إلى 49%.

وأورد بيان نشره موقع بورصة قطر اليوم، إعلان "مجموعة QNB عن نتائج اجتماع الجمعية العامة غير العادية، وتمت الموافقة على كافة التعديلات المقترحة".

وأوضح البيان أن "الجمعية العامة غير العادية وافقت على رفع نسبة تملك المستثمرين غير القطريين في رأسمال البنك إلى 49%، بدلاً من 25%".

كما وافقت الجمعية أيضاً على زيادة نسبة تملك الشخص الطبيعي أو الاعتيادي في أسهم البنك من 2% إلى 5%، وذلك وفقاً للقوانين واللوائح المعمول بها.

وشملت التعديلات التي أقرتها الجمعية العمومية المواد 7 و10 و22 و36.

وأصبحت المادة 7 تنص بعد التعديل على أنه "باستثناء جهاز قطر للاستثمار (المالك لنسبة 50% من رأسمال الشركة) والهيئة العامة للتقاعد والتأمينات الاجتماعية، لا يجوز لأي شخص طبيعي أو معنوي أو اعتباري أن يمتلك في أي وقت، سواء كان التملك بشكل مباشر أم غير مباشر، أكثر من 5% من أسهم الشركة".



ويتضمّن النص الجديد للمادة 10 أن "يكون انتقال ملكية أسهم الشركة المدرجة وفقاً للضوابط المعمول بها لدى هيئة قطر للأسواق المالية والسوق المالي المدرجة فيه تلك الأسهم. ويجوز للشركة شراء أسهمها بقصد البيع، وفقاً للضوابط التي تحددها هيئة قطر للأسواق المالية ومصرف قطر المركزي".

وتُستكمل المادة بفقرة ثانية تنص على أنه "مع مراعاة أحكام المادة رقم 7 من هذا النظام، يجوز للمستثمرين غير القطريين تملك نسبة لا تزيد عن 49% من رأسمال الشركة، وفقاً لأحكام القانون رقم 9 لسنة 2014 الصادر بتنظيم استثمار رأس المال غير القطري في النشاط الاقتصادي".

وشملت المادة 22 تعديلاً بسيطاً وأصبحت تنص على "مدة عضوية مجلس الإدارة 3 سنوات"، بعدما كانت "مدة مجلس الإدارة 3 سنوات".

أما المادة 36 فأصبحت تنص على أن "يخضع تداول أسهم الشركة في يوم انعقاد الجمعية العامة لقواعد وتعليمات هيئة قطر للأسواق المالية"، بعدما كانت تنص على أن يوقف تداول أسهم الشركة أثناء انعقادها. 

وأعلنت مجموعة بنك قطر الوطني (QNB)، هذا الشهر، نتائجها المالية للثلاثة أشهر الأولى من العام الجاري، والمنتهية في 31 مارس/آذار، حيث بلغ صافي أرباح المجموعة 3.4 مليارات ريال (900 مليون دولار)، بارتفاع 7%، مقارنة بالفترة ذاتها من العام الماضي.

وارتفع إجمالي موجودات المجموعة 12%، منذ 31 مارس/آذار 2017، ليصل إلى 834 مليار ريال (229 مليار دولار)، وهو أعلى مستوى للموجودات في تاريخ المجموعة، حيث تمكن البنك من تحقيق ذلك من خلال النمو القوي في محفظة القروض والسلف بنسبة 12%، لتصل إلى 598 مليار ريال (164 مليار دولار).

دلالات

المساهمون