عمال مرفأ بريطاني يكتشفون حاوية مليئة بالبشر

عمال مرفأ بريطاني يكتشفون حاوية مليئة بالبشر

16 اغسطس 2014
الصورة
المهاجرون غير الشرعيين مستمرون بالتدفق إلى أوروبا(GETTY)
+ الخط -

عثر عمال أحد المرافئ البريطانية على حاوية فيها أكثر من 30 شخصاً، بينهم أطفال، في مدينة "إسكس" شرقي البلاد.

ولفت بيان لشرطة المدينة، إلى وجود شخص ميت داخل الحاوية، وأن الأشخاص الذين كانوا فيها يعانون من مشاكل صحية خطيرة، حيث جرى نقل 2 منهم إلى المستشفى، فيما عُولج الباقون في سيارات الإسعاف الموجودة في المرفأ.

وأشار البيان إلى أن عمال مرفأ "تيلبوري"، كانوا يفرغون حمولة سفينة آتية من بلجيكا، حينما عثروا على الحاوية، وأبلغوا الشرطة، التي فتحت بدورها تحقيقاً حول الموضوع.

وقالت خدمة إسعاف شرق إنجلترا إنها أرسلت سبع سيارات إسعاف وسيارتي تحرك سريع واثنين من الأطباء وفريق استجابة للحالات الخطرة لعلاج المهاجرين غير الشرعيين في الموقع من انخفاض درجة الحرارة والجفاف، لكن رجلاً كان قد مات بالفعل. واستقبلت ثلاثة مستشفيات الناجين وعددهم 34 شخصاً.

وقالت الشرطة إنها مازالت تحدد هوية الرجل الميت لكنها تشك في أن كثيرين من الذين كانوا مختبئين في الحاوية قادمون من الهند.

وقالت متحدثة باسم مستشفى باسيلدون (شرق انجلترا) إن المركز يقدم العلاج لـ19 شخصاً بينهم سبعة أطفال.

ويقع مرفأ تلبوري على نهر التيمس، وهو ميناء للبضائع والحاويات وليس منفذاً للهجرة غير الشرعية مثل موانئ تقع على الساحل الجنوبي مثل دوفر.
وفي سياق ذي صلة، قالت السلطات الايطالية أمس الجمعة إن مهاجرين غرقا وتم انقاذ نحو 1500 من المهاجرين غير الشرعيين الذين حاولوا الوصول إلى الشواطيء باستخدام قوارب متهالكة خلال الساعات الأربع والعشرين السابقة.

وذكرت السلطات أن العدد الإجمالي للمهاجرين الذين تمكنوا من الوصول إلى الشواطئ الإيطالية تجاوز 100 ألف شخص.

وقال وزير الداخلية الإيطالي أنجيلينو ألفانو إن "من الفخر إنقاذ حياة" المهاجرين الذين يتدفقون من شمال أفريقيا في سفن متداعية بأعداد كبيرة على مدى سنوات وإنه بدون جهود بلاده لأصبح البحر المتوسط "بحيرة للموت".

لكن ألفانو كرر موقف بلاده القائل بأن عبء تنظيم دوريات في البحر المتوسط وإنقاذ المهاجرين المبحرين من سواحل أفريقيا يجب أن ينتقل بسرعة إلى الاتحاد الأوروبي بكامله.

ونقل 279 مهاجرا على سفينة أبحروا من ليبيا إلى الشاطئ قرب راجوسا في جنوب شرق صقلية في ساعة متأخرة من يوم الخميس بينما جرى إنقاذ 212 مهاجرا أمس الجمعة من سفينة أخرى ونقلوا إلى الشاطئ قبالة ريجيو كالابريا في أقصى الطرف الجنوبي لإيطاليا ووصل 1004 مهاجرين آخرين إلى ميناء نابولي.

ولم يتم الكشف لا عن اسم ولا جنسية المهاجرين اللذين لقيا حتفيهما.

وقالت وزارة الداخلية الإيطالية أمس الجمعة إن العدد الإجمالي لمهاجري القوارب الذين وصلوا إلى إيطاليا هذا العام حتى الآن بلغ 101480 مهاجرا.