على طريقة الزيدي وبوش... توران يقذف حذاءه تجاه الحكم!

على طريقة الزيدي وبوش... توران يقذف حذاءه تجاه الحكم!

العربي الجديد
29 يناير 2015
+ الخط -

شهد الشوط الثاني من مباراة ربع نهائي كأس ملك إسبانيا بين برشلونة وأتلتيكو مدريد، حادثة مثيرة للجدل قد يعاقب عليها لاعب أتلتيكو مدريد، التركي أردا توران، وذلك بعد أن خلع حذاءه على أرض الملعب وقام بإلقائه نحو الحكم المساعد، لكنه كان محظوظاً بعدم الحصول على البطاقة الحمراء.

كان توران يستحوذ على الكرة في منتصف الملعب قبل أن يضغط عليه اثنان من لاعبي البرسا، ونجح البرازيلي داني ألفيش في استخلاص الكرة منه، وحين لم يحصل على مخالفة صب جام غضبه بطريقة غريبة على حكم الراية، بإلقاء الحذاء تجاهه.

جاءت تلك اللقطة في بداية الشوط الثاني، لتبرهن على انفلات أعصاب لاعبي أتلتيكو وخروجهم من أجواء القمة ذهنيا بعد التأخر في الشوط الأول بثلاثة أهداف مقابل اثنين، لتصبح مهمة التأهل إلى المربع الذهبي شبه مستحيلة، خاصة أنهم خسروا ذهابا في كامب نو بهدف.

ومن المنتظر أن يتعرض اللاعب التركي لعقوبة كبيرة، رغم أن الحكم كتب في تقريره أنه نال إنذارا نتيجة الاعتراض غير اللائق على قراره.

وانتشرت تلك اللقطة على مواقع التواصل الاجتماعي بشكل ساخر، وعقدت مقارنة على الفور بينها وبين واقعة رشق الصحافي العراقي منتظر الزيدي حذاءه تجاه وجه الرئيس الأميركي السابق جورج بوش خلال مؤتمر صحافي في بغداد عام 2008.

ذات صلة

الصورة
قمة أتلتيكو واليونايتد.. صراع إثبات الذات بين رانغنيك وسيميوني

رياضة

يستقبل أتلتيكو مدريد الإسباني ضيفه مانشستر يونايتد الإنكليزي، الأربعاء، في ذهاب دور الـ16 لدوري أبطال أوروبا، في لقاء سيقام على ملعب "واندا ميتروبوليتانو".

الصورة

رياضة

يعود النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو، إلى ملاعب الدوري الإسباني، ذلك أنّه منذ رحيله عن ناديه السابق ريال مدريد، تفرض منافسات دوري أبطال أوروبا على "الدون" في كل موسم خوض مباريات على الأراضي الإسبانية بحصاد مختلف كل مرة.

الصورة
 لعبة "فيفا 22"

رياضة

انتقل اهتمام مواجهة "الكلاسيكو" من أرض الواقع، إلى العالم الافتراضي، بعدما أصبحت المباراة المُفضلة لمُعظم الجماهير الرياضية، التي تلعب اللعبة الإلكترونية "فيفا"، بإصدارها الجديد، الذي وُضع على موقعها في الأول من شهر أكتوبر/تشرين الأول الحالي.

الصورة
أغلى نجوم الملكي والبارسا

رياضة

لا تختلف الجماهير الرياضية على أن ريال مدريد وخصمه التاريخي برشلونة، من أنجح الأندية في الدوريات الأوروبية الخمسة الكُبرى، بعدما حققا الكثير من البطولات المحلية والقارية، وبعد امتلاكهما لأهم المواهب الكروية، التي أشعلت "كلاسيكو" الأرض في كل مرة.

المساهمون