عقيلة صالح: المبادرة التي أعلنت بمصر قدمت من قبلنا

عقيلة صالح: المبادرة التي أعلنت من مصر قدمت من قبلنا

14 يونيو 2020
الصورة
قام عقيلة صالح بزيارة مفاجئة للجزائر (العربي الجديد)
+ الخط -
قال رئيس مجلس النواب المنعقد بطبرق، عقيلة صالح، إن المبادرة التي أعلنت من مصر أخيراً بشأن ليبيا "قدمت من قبلنا"، بينما جدد الرئيس الجزائري، عبد المجيد تبون، خلال استقباله صالح السبت في الجزائر، دعوته إلى الحوار باعتباره سبيلًا وحيدًا لحلّ الأزمة الليبية

ونقلت وكالة الأنباء الجزائرية عن تبون تأكيده على "موقف الجزائر الثابت الداعي إلى الحوار بين الأشقاء الليبيين من أجل الوصول إلى حل سياسي باعتباره السبيل الوحيد الكفيل بضمان سيادة الدولة الليبية ووحدتها الترابية، بعيداً عن التدخلات العسكرية الأجنبية".
في المقابل، قال عقيلة صالح أن مبادرة الحل السياسي التي أعلنت في مصر "قدمت من قبلنا"، مشيراً إلى أن الرئيس الجزائري "عبّر عن رغبته في التنسيق مع الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي والرئيس التونسي قيس سعيد لوضع حل مشترك للأزمة الليبية".

وقال صالح، في تصريح صحافي عقب استقباله من قبل تبون، إن الأخير "قال إنه مع ليبيا ورهن إشارة الليبيين، وأنه سيسعى للعمل مع الرئيسين المصري والتونسي حتى يكونوا يداً واحدة لأجل الحل في ليبيا"، مضيفاً أن "الرئيس أكد أنه اطلع على المبادرة التي قدمت منا وأعلنت في مصر، وسيبذل قصارى جهده لجمع شمل الليبيين وجمعهم على طاولة الحوار والوصول إلى حل وفقاً لمخرجات برلين".

وقبل تصريح صالح، كان الانطباع سائداً بأن المبادرة التي أعلنها الرئيس السيسي بحضور عقيلة صالح وخليفة حفتر هي مبادرة مصرية.
وأكد صالح أنه" ناقش مع الرئيس تبون كيفية الحل في ليبيا، ونوه إلى الدور المحوري للجزائر في البحث عن الحلّ المنشود لأزمة بلاده".
وذكر مصدر جزائري مسؤول، لـ"العربي الجديد"، أن صالح كان مصحوبًا بوفد يضم رئيس ديوانه، عبد الله المصري، ورئيس ما يُعرف بجهاز المخابرات العامة، اللواء مصطفى المقرعن، ورئيس هيئة القضاء والسيطرة في الشرق الليبي، اللواء عون الفرجاني.