عقوبات الكونغرس ضد موسكو تعرقل الحصول على محركات روسية

عقوبات الكونغرس ضد موسكو تعرقل الحصول على محركات روسية

09 ابريل 2016
الكونغرس حظر استيراد المحركات من روسيا (Getty)
+ الخط -
أعلن نائب وزير الدفاع الأميركي، روبرت وورك، في مقابلة أجريت معه يوم أمس الجمعة، أن وزارة الدفاع تحتاج إلى شراء ما يصل إلى 18 محركاً آخر روسي الصنع، من طراز أر دي- 180، لتشغيل صواريخ تحمل الأقمار الصناعية الأميركية، إلى الفضاء خلال السنوات الست المقبلة أو نحو ذلك.

وكان الكونغرس الأميركي، قد حظر استخدام محركات الصواريخ أر دي-180 الروسية لأغراض عسكرية بعد 2019، في أعقاب ضم روسيا منطقة القرم الأوكرانية في 2014.

ولكن النواب الأميركيين خففوا الحظر أواخر العام الماضي، بسبب شعورهم بقلق من أن ذلك قد يؤدي إلى تعطل مشروع "يونايتد لونش آلاينس" المشترك بين شركتي لوكهيد مارتن وبوينغ، ويترك في الساحة فقط شركة سبيس إكس ذات الملكية الخاصة لإطلاق الأقمار الصناعية.

وقال وورك، إن الولايات المتحدة بحاجة لضمان وجود ما لايقل عن "وسيلتين ميسورتي التكاليف وموثوق بهما للوصول للفضاء"، وأضاف أن محركات أر دي-180 ستكون ضرورية فقط خلال ما وصفه بفترة انتقالية، لتطوير محرك داخلي جديد للصواريخ.

وقال وورك: "لا نرى أي وسيلة تمكننا من الحصول على محرك جديد في أي وقت أقل من ست سنوات، ولذلك خلال المرحلة الانتقالية نعتقد بقوة أننا بحاجة إلى محركات أر دي -180".

المساهمون