عشرات القتلى والمصابين في حريق بصعيد مصر

عشرات القتلى والمصابين في حريق بصعيد مصر

30 مارس 2014
الصورة
+ الخط -

لقي ثمانية أشخاص على الأقل مصرعهم وأصيب العشرات بحروق من الدرجات الثانية والثالثة، شديدة الخطورة، في انفجار وقع، مساء أمس السبت، في منزل في قرية شطورة في محافظة سوهاج على طريق القاهرة أسوان الزراعي جنوب مصر، وذلك حسب التقديرات المبدئية من مسؤولين في مديرية الصحة بسوهاج، التابعة لوزارة الصحة المصرية.

وكانت النيران امتدت الى عدد من البيوت والمنازل المجاورة للمخزن المنفجر، وانتقل خبراء المعمل الجنائي الى موقع الحادث للوقوف على ظروفه وملابساته، و نقل المصابون لإسعافهم وجار اتخاذ الإجراءات القانونية.

وقال مواطنون من القرية، إن صاحب المنزل الذي وقع فيه الانفجار، كان يجمع المواد البترولية ويقوم بتخزينها (بنزين– سولار) لبيعها للمواطنين في السوق السوداء.

وقال وكيل وزارة الصحة، سوهاج محمد عبد العال: إن الحصيلة النهائية لضحايا الحادث، بلغت 8 متوفين من بينهم سيدتان و53 مصاباً، منهم خمسة في حالة خطرة نقلوا الى المستشفي للعلاج.

يأتي ذلك في حين ذكر بيان لوزارة الداخلية المصرية، إن 10 أشخاص لقوا مصرعهم وأصيب 37 في الانفجار، بعد أن تجمع عشرات المواطنين للمساعدة في إخماد حريق نشب في أحد المنازل، الذي يجمع صاحبه المواد البترولية ويخزنها فيه، غير أن النيران امتدت إلى مخزن في داخل المنزل فيه براميل عدة للوقود فانفجرت.

وتضاربت المعلومات بين تصريحات وكيل وزارة الصحة في محافظة سوهاج وبيان الداخلية المصرية وبين تصريحات اللواء، محمود عتيق، محافظ سوهاج، التي قال فيها: إن المعلومات الأولية تفيد بوقوع انفجار في محطة وقود مرخصة على طريق "أسوان - القاهرة" السريع، وإن هناك 6 أشخاص لقوا حتفهم جراء الحادث بالإضافة إلى 35 مصاباً آخرين.

دلالات