عريقات: اللجنة الوطنية لمتابعة جرائم الاحتلال ستعقد اجتماعاً "قريباً"

عريقات: اللجنة الوطنية لمتابعة جرائم الاحتلال ستعقد اجتماعاً "قريباً"

24 ديسمبر 2019
+ الخط -
أعلن أمين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية صائب عريقات، اليوم الثلاثاء، أن اللجنة الوطنية العليا للمتابعة مع الجنائية الدولية التي يترأسها، وتضم مؤسسات منظمة التحرير ووزارات ومؤسسات مجتمع مدني ومستقلين، إضافة للفريق الدولي المكون من 6 محامين دوليين، ستعقد اجتماعاً طارئاً "قريباً" في إطار مواصلة عملها، وستضع الخطط إلى حين صدور قرار الدائرة التمهيدية في الجنائية لتقديم تصورها ورفد الأخيرة بما يلزم من وثائق جديدة.

وقال عريقات، في حديث لإذاعة "صوت فلسطين" الرسمية، "إن المدعية العامة للجنائية الدولية فاتو بنسودا أعلنت أن الفحص الأولي انتهى وسيُصار إلى فتح تحقيق قضائي".

وفيما يتعلق باتهام نتنياهو للمدعية العامة للجنائية بـ"اللاسامية"، أشار عريقات إلى أنّ "رئيس الحكومة الإسرائيلية بنيامين نتنياهو يواجه الآن قضايا فساد مدنية في إسرائيل وقضايا أخرى في الجنائية على جرائمه، وما قام به خلال العشر سنوات الماضية سيكون موضع التحقيق والمساءلة دولياً، لأن سلطة الاحتلال عليها مسؤوليات ولم تقُم بها".

من جانبه، أعلن الأمين العام المساعد لاتحاد المحامين العرب، رئيس اللجنة القانونية في المجلس الوطني الفلسطيني حسين شبانة، في تصريح لإذاعة "صوت فلسطين" الرسمية، أنه تم الاتفاق على تشكيل لجنة قانونية خاصة تضم وزير العدل الفلسطيني محمد شلالدة، وعلي مهنا المستشار القانوني للرئيس الفلسطيني محمود عباس، من أجل متابعة العمل مع المحكمة الجنائية الدولية بعد قرار المدعية العامة الأخير.

وأشار شبانة إلى أن هذا الاتفاق جاء خلال لقاء قانوني عقد بدعوة من رئيس اتحاد المحامين العرب، نقيب المحامين المصري مع نقيب المحامين جواد عبيدات وحضور شبانة ممثلاً للاتحاد مع سلامة بسيسو من غزة.